ربيع Roksanda Ilincic... الصرامة الناعمة

إعداد: أريج عراق

ليس من السهل أبداً، أن تجمع بين الصرامة والحدة والعملية في جانب، وبين النعومة والرقة في جانب آخر، إنها معادلة صعبة لا يقدر عليها إلا محترف، يملك أدواته جيداً، ويجيد تطويعها، ويملك رؤية في نفس الوقت، وهذا ما فعلته مصممة الأزياء Roksanda Ilincic في مجموعتها الأخيرة لربيع وصيف 2014، والتي عرضت مؤخراً في أسبوع لندن.

استطاعت Roksanda أن توجه رسالة واضحة، للمرأة العاملة والعملية، بأن طلبها في الأناقة موجود، وأن الطبيعة القاسية لظروفها، لا تمنع تمتعها بمظهر ناعم وأنيق، فقدمت لها البنطلون والجيب والبلوزة والفستان، بنقوش هندسية حادة، تنتمي لعالم الفسيفساء، وخطوط صارمة، مع ورود ناعمة رقيقة، لا ينفصلون، يحددون ملامح الجسد، مع كثير من الحرية في الحركة، ولمسة رومانسية، تجعل الحياة أكثر قبولاً.

اعتمدت Roksanda على الحرير بشكل أساسي، وهو ما بدا غريباً مع فكرة الصرامة، ولكنه في نفس الوقت، خدم فكرة النعومة بشدة، مع بعض الشيفون المبطن، والأقطان، ومنحت الجيبات الكثير من الكسرات والاتساع، لمساحة أكبر من حرية الحركة، بل وأضافت لها البنطلون في عديد من التصميمات، أما البلوزات فكانت واسعة من دون إسراف، ومن دون إخفاء لجمال الجسم، بينما الفساتين محددة وواضحة، خاصة بتلك الخطوط الطولية الحادة.

أما عن الألوان، فكانت هي فاكهة العرض، اختارت Roksanda أن تقتحم عالم الألوان الفسفورية القوية، مثل الأصفر الكناري، والبرتقالي القوي، والبنفسجي، مع قليل من الأزرق السماوي، والأحزمة الوردية، مع خلفيات رصاصية وبيضاء وسوداء تكسر حدة الألوان، وتريح العين.

لقد أجادت Roksanda اللعب باحتراف باستخدام أدواتها، لتقدم مجموعة متميزة ومختلفة وعصرية جداً، دون إخلال بحدود الأناقة والذوق الرفيع.