ربيع Giles.. حنين لأحلام التسعينات

إعداد: أريج عراق

لا شك أن ذكريات الماضي القريب، هي الأكثر إثارة لموجات الحنين التي تنتابنا من وقت لآخر، حيث تكون التفاصيل مازالت طازجة وحاضرة في الأذهان، وهذا ما استحضرته مجموعة Giles لربيع وصيف 2014 في أسبوع لندن، حنين جارف لفترة ثرية سواء بالنسبة للدار، أو بشكل عام، لم تأخذ حقها في التقييم، وكانت مليئة بالأحلام والخيال اللامحدود.

يعود Giles Deacon لفكرة الصور المطبوعة بالكامل، وهذه المرة لجميلات حالمات، تذكرنا بمجد Kate Moss وAmber Valletta وAmanda de Cadenet، على فساتين حريرية قصيرة في أغلبها، مع ألوان داكنة من درجات البني والزيتي الذي يضفي المزيد من طابع الذكريات، وكأنها صور عتيقة بلون السيبيا، وأخرى بدرجات الأسود والرمادي، تأكيداً لنفس الفكرة، ثم ينتقل تدريجياً إلى ألوان أكثر بهجة، لقتل حالة من الكآبة قد تحدث دون أن تكون مطلوبة، فتبدأ درجات الذهبي والفوشيا في الدخول بنعومة، لتتحول بعد ذلك إلى تصميمات كاملة من الوردي والبنفسجي والسيمون والبيج، كلها في إطار من الأسود المحدِد، وتتغير النقوش إلى شفاه ممتلئة حالمة، تحول قسوة الحنين، إلى نعومة الرومانسية.

أما الأقمشة فكانت عنصراً رئيسياً لدعم الفكرة، فما بين الحرير والساتان والجلود الناعمة المرنة، والشيفون والتول، تتدافع الذكريات، تحيط بها النقوش وخرز التطريز والكريستالات، مع الريش، والنظارات السوداء الغامضة.