رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة تنتظر مصيرها

 رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة

رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة

وكالات: أدلت اليوم رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة يوليا تيموشينكو بصوتها في الانتخابات البرلمانية من محبسها، ونقلت وكالة أنباء انترفاكس عن مسؤولين في السجن قولهم إن زعمية حزب الوطن الأم المعارض صوتت في مستشفى سجن خاركيف في شمال شرق البلاد.

وتيموشنكو المسجونة منذ سنة، كان حكم عليها في اكتوبر الماضي بالسجن سبع سنوات بتهمة استغلال السلطة حين كانت رئيسة للوزراء، وقد أثار سجنها  حفيظة دول أوروبية كبرى على غرار ألمانيا. وتنتظر يوليا نتائج الانتخابات ليتم تحديد مصيرها على الرغم من انخفاض  كفة حزبها  لصالح حزب الرئيس الحالي فيكتور يانوكوفيتش  بحسب استطلاعات الرأي.. وقد توجه الناخبون في اوكرانيا الى صناديق الاقتراع للادلاء بأصواتهم في انتخابات عامة.

كانت تيموشينكو إحدى قيادات الثورة البرتقالية عام 2004 والتي قضت على محاولة يانكوفيتش الأولى لشغل الرئاسة.وعملت تيموشينكو رئيسة للوزراء لفترتين قبل أن تخسر انتخابات الرئاسة في 2010 في مواجهة يانكوفيتش.