ركن القهوة في المنزل .. استمتاع وتأمل

تصميم ظريف لركن القهوة المنزلي

تصميم ظريف لركن القهوة المنزلي

 ركن للقهوة بمزيج عصري تقليدي

ركن للقهوة بمزيج عصري تقليدي

قد يكون ركن القهوة الشخصي لا يزيد عن كرسي مريح مع طاولة و إطلالة أخاذة

قد يكون ركن القهوة الشخصي لا يزيد عن كرسي مريح مع طاولة و إطلالة أخاذة

 قد يكون ركن القهوة إضافة أنيقة لتصميم المطبخ

قد يكون ركن القهوة إضافة أنيقة لتصميم المطبخ

ركن قهوة بتصميم عصري

ركن قهوة بتصميم عصري

ركن قهوة أنيق وجميل

ركن قهوة أنيق وجميل

ركن بألوان زاهية لكوب القهوة الصباحي

ركن بألوان زاهية لكوب القهوة الصباحي

إضافة اللمسات الفنية لركن القهوة تجعله أكثر أناقة وجمالاُ

إضافة اللمسات الفنية لركن القهوة تجعله أكثر أناقة وجمالاُ

يمثل وقت تناول كوب القهوة خصوصية فردية تختلف تفاصيلها من شخص إلى آخر؛ فلم يعد كوب القهوة مجرد مشروب ساخن نحتسيه على عجالة بل هو وقت نستقطعه من يومنا خاصة في الصباح الباكر أو عند غروب الشمس لكي نتأمل و نستغرق في أفكار متناثرة أو مسائل قد تكون الأهم في حياتنا. 
 
ومن أهمية هذا الوقت الهادئ المستقطع من يومنا الذي يعج بالأعمال والمهام المختلفة؛ اخترنا أن يكون موضوعنا اليوم عن ركن القهوة المنزلي لكي نقدم نصائح بسيطة تساعدنا في تصميم هذة المساحة الصغيرة للاستمتاع والتأمل. 
 
إذا كان لديكم مساحة مناسبة لركن القهوة فإنه من الرائع أن يضم ركن القهوة آلة إعدادها والأكواب الخاصة بها وجميع إكسسواراتها التي يمكن عرضها بطريقة جذابة وأنيقة هذا طبعاً بالإضافة إلى مساحة للجلوس واحتساء القهوة باسترخاء وتلذذ.
 
أما للمساحات المحدودة فقد يكون ركن القهوة مجرد كرسي مريح و طاولة صغيرة بإطلالة طبيعية وفي حال لم يتوفر عنصر الإنارة الطبيعية فمن المفيد التعويض عن ذلك بورق جدران بألوان جميلة مع لمسات فنية أنيقة. 
 
أما لعشاق الإطلالات الغناء فيمكن استغلال المساحات المطلة على الحديقة لخلق ركن صغير لتناول القهوة والذي يمكن أن نضيف له بعض الكتب أيضاً حتى تكتمل جميع عناصر المتعة و الاسترخاء.