جدّدي ديكور منزلك في عيد الأضحى المبارك

لوحات غرفة الطعام

لوحات غرفة الطعام

لوحات غرفة الطعام

لوحات غرفة الطعام

لوحات غرفة الطعام

لوحات غرفة الطعام

لوحات غرفة الطعام

لوحات غرفة الطعام

ستائر غرفة الطعام

ستائر غرفة الطعام

ستائر غرفة الطعام

ستائر غرفة الطعام

ستائر غرفة الطعام

ستائر غرفة الطعام

ستائر غرفة الطعام

ستائر غرفة الطعام

 إضاءة غرفة الطعام

إضاءة غرفة الطعام

كل عام وأنتم بخير، هلّ علينا عيد الأضحى المبارك بالفرح والسرور والبهجة والتفاؤل، عيد الدعوات والأمنيات والولائم والزيارات، وهي فرصة أكيدة للتغيير، وأول ما سنهتم بتغييره هو غرفة الطعام، حيث اجتماع الأسرة والضيوف لتناول لحوم الأضاحي، ونسوق لك عزيزتي في ما يلي إجمالا أبرز مناطق التغيير:
 
-إستبدلي ستائرك القديمة بستائر جديدة، راعي فيها تغيير الألوان مع التنسيق في ما بينها، وضعي في حسبانك أننا في فصل الخريف ونتجه رويدا رويدا للشتاء، لذا ننصحك بالبحث عن ألوان مناسبة لهذا الموسم.
 
- غطاء طاولة الطعام سيطاله التغيير لا محالة، ويمكن أن تزينيه عن طريق طباعة أو تطريز جمل متعلقة بهذه المناسبة أو صور وملصقات حول خروف العيد، وكذلك الأمر بالنسبة لمناديل طاولة الطعام.
 
-لا تنسي الأطفال، فالعيد لا يحلو إلا بهم، وبما أن أطعمة العيد "دسمة" ففكري بأن تعدي لهم مكاناً خاصاً، يجتمع فيه أطفالك مع أبناء الضيوف، ولا تنسي تزيينها أيضاً كطاولة الكبار بأشكال ورسومات مناسبة لعيد الأضحى المبارك.
 
-بعض الأسر العربية القديمة تحافظ على التقاليد التراثية، ومن الديكورات التراثية المناسبة لعيد الأضحى المبارك وجود "مبخرة" وسط طاولة الطعام، فلم لا تشترين واحدة مناسبة لديكور غرفة طعامك، بحيث تكون ألوانها ورسوماتها تتناغم مع المناسبة؟
 
-لن ننسى تغيير الإضاءة في يوم عيد الأضحى وأيام التشريق التي تليه، يمكن اختيار اللمبات الملونة في هذه الأيام، وإضفاء البهجة بهذه المناسبة ولا تنسي أن تعيدي اللمبات العادية بعد انتهاء إجازة العيد.
 
-أغلب ضيوفك في عيد الأضحى هم ذاتهم ضيوفك في عيد الفطر الفائت، إذا لم لا تلجأين لحيلة التغيير السريعة والمذهلة، فاستبدلي كل براويز الصور في منزلك، وفي غرفة الطعام أو الجلوس بأخرى جديدة، تخلي عن الصور القديمة التي شاهدها الجميع في منزلك العيد الماضي، وفاجئيهم... وكل عام وأنت وضيوفك جميعاً بخير.