"السياحة السعودية" تطلق مبادرة "هدايا العيد شغل يدينا" 

من الحرف التراثية المدعومة ببرنامج بارع

من الحرف التراثية المدعومة ببرنامج بارع

مبادرة لدعم الصناعات الحرفية

مبادرة لدعم الصناعات الحرفية

برنامج خادم الحرمين للعناية بالتراث الحضاري

برنامج خادم الحرمين للعناية بالتراث الحضاري

الحرفيات وهدايا العيد

الحرفيات وهدايا العيد

الحرف اليدوية التراثية

الحرف اليدوية التراثية

يعد برنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري الذي تتبناه الهيئة العامة للسياحة و التراث الوطني، احد البرامج الهامة و الفعالة التي تهدف الى العناية بالتراث الحضاري، الذي يعد مكوناً اساسياً لهوية هذه البلاد بما تمثله من مكانة تاريخية و حضارية، تقف على حضارات متعاقبة اسهمت في بناء الحضارة الانسانية و توّجت بالحضارة الاسلامية الخالدة.

و في خطوة جديدة و متميزة اطلقت الهيئة العامة للسياحة و التراث الوطني، ممثلة ببرنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري، مبادرة " هدايا العيد شغل يدينا ".

مبادرة " هدايا العيد شغل يدينا "

تم اطلاق هذه المبادرة بهدف دعم شراء المنتجات الحرفية و الاعمال اليدوية في مناسبة عيد الفطر المبارك كهدايا تقدم في العيد، و ذلك في مركز الحرف اليدوية و التراث الوطني ببريدة بالقصيم، خلال فعالية " فطور زمان"  و التي اقيمت بالمركز في وسط بريدة.

اهداف المبادرة

اوضح مدير عام فرع الهيئة بالقصيم ابراهيم المشيقح، ان الهدف الرئيس من المبادرة ان تكون هدايا العيد لهذا العام من الحرف اليدوية، و يكون عيد هذا العام عيد الاصالة و تكون اللبنة الاولى لتشكيل ثقافة مجتمعية جديدة تدعم الحرفيين المبدعين الذين اصروا و صبروا لينقلوا لنا هذا الموروث الشعبي.

و اشار المشيقح الى تعدد اهداف المبادرة المجتمعية، و منها رفع مستوى وعي المواطنين باهمية الاعتزاز بالحرف اليدوية، و زيادة الطلب على المنتجات ذات الاصالة السعودية، و لتكوين البعد العاطفي بين الشباب و تاريخ و تراث اجدادهم في مناسبة عيد الفطر، و التعريف بالبرنامج الوطني للحرف و الصناعات اليدوية " بارع " و طرق التواصل معهم، و الدفع بعجلة تنمية الحرف اليدوية.

و من جانب اخر تسعى المبادرة لتحقيق اهداف اعلامية منها تحقيق التوازن في مفهوم العطاء المزدوج من خلال اشعار الفئة المنتجة باهمية الاعمال التي يقومون بها و اشعار المستهلك باهمية وجود الرمزيات السعودية التراثية في منازلهم باستخدام الهدايا التراثية كبديل عن الهدايا المستوردة للاطفال في عيد الفطر.

تنمية الحرف والصناعات اليدوية
يُذكر بان تنمية الحرف و الصناعات اليدوية يعد احدى المسارات الرئيسية لبرنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري الذي تتبناه الهيئة العامة للسياحة و التراث الوطني، و يتضمن النقاط التالية :

- انشاء مراكز الانتاج الحرفي في المناطق و المحافظات.
- تطوير الاعمال الحرفية في مواقع التراث العمراني.
- التوثيق الصوتي و المرئي للحرف و الصناعات اليدوية.
- تطوير الاعمال الحرفية في الاسواق الشعبية.
- نظام الحرف.