مهرجان طيران الإمارات للآداب .. الروايات تتناغم مع العلوم

مهرجان طيران الإمارات للآداب .. الروايات تتناغم مع العلوم

مهرجان طيران الإمارات للآداب .. الروايات تتناغم مع العلوم

ينطلق مهرجان طيران الإمارات الحدث الأهم في الاجندة الأدبية في موعده السنوي في شهر مارس 2016، ليحتفي بالكلمة المكتوبة والمقروءة والمسموعة. 
 
ويوفر مهرجان طيران الإمارات للآداب فرصة رائعة للجمهور للقاء كتّابهم وأدبائهم المفضّلين من مختلف أنحاء العالم، فضلاً عن جمع الناس بمختلف أطيافهم وثقافاتهم وأعمارهم، ليكون بذلك مناسبة لتشجيع كل ما يتعلق بالتعليم والبحث والدراسة، وفوق كل شيء القراءة!
 
والدورة القادمة من المهرجان سوف يتم التركيز على الأدب وتأثيره المتواصل على جميع جوانب الحياة بما فيها العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وعلوم الفضاء، حيث أن التكنولوجيا الآن نستخدمها في حياتنا اليومية، لذا المهرجان في نسخته القادمة سيرحب بأعظم العقول العلمية.
 
كما سيستضيف المهرجان من دولة الإمارات فريق بعثة المريخ لإلقاء الضوء على مهمتهم التي تتمثل في إطلاق أول مسبار إلى المريخ من المنطقة العربية  بحلول العام 2021، التي تصادف تاريخ الذكرى السنوية الخمسون لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة. 
 
وسيلقي المهرجان هذا العام الضوء على الحياة البرية والمحيطات، كما يركز المهرجان خلال الدورة المقبلة على برامج الأطفال، حيث أثبتت البحوث بأن الأطفال اللذين يقبلون على القراءة والأدب في سن مبكرة تتطور لديهم قدرات التعلم بشكل أكبر. 
 
ويواصل المهرجان في تقديم المزيد من الإلهام وإعادة الثقة إلى اللذين يتطلعون لصحة أفضل من خلال نصائح وإرشادات شاملة للحياة بواسطة ناشطين في مجال الصحة.
 
بقي أن نشير إلى أن مهرجان طيران الإمارات للآداب يقام في الفترة من 1 إلى 12 مارس 2016 في فندق إنتركونيتننتال، الكائن في الفيستيفال سيتي في دبي.