ديكور حفلات بألوان الربيع بأيدي سعودية

سارة الفهد تبدع في إختيار الألوان

سارة الفهد تبدع في إختيار الألوان

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

من أعمال سارة الفهد

سارة الفهد

سارة الفهد

مصممة الحفلات سارة الفهد

مصممة الحفلات سارة الفهد

جدة – إسراء عماد سارة الفهد، فتاة سعودية تبلغ 27 عاماً، تخرجت من قسم اقتصاد منزلي قسم تغذية، إلّا أن إبداعها وذوقها الرفيع في اختيار الألوان وشغفها بفن الضيافة قادها لاتجاه آخر، وهو تزيين الحفلات بألوان الربيع التي تنبض بالحياة لإضفاء المزيد من الحيوية للحفل بطابع مميز، لتنطلق الفهد إلى الإبداع في مجالها ما ينبئ لها بمستقبل باهر في مجال تصميم وتخطيط الأعراس. تقول "سارة الفهد" لـ "هي": "بدأت الفكرة لدي واستهوتني منذ عامين حين كانت هناك مناسبة خاصة بأختي، فقمت بتصميم الحفلة بأفكاري، ما أحدث صدى بين الحضور الذين أعجبوا بالتصميمات، ومن هنا تساءلت لم لا أخرج من حدود التصميم العائلي لأبدأ الاستثمار في هذا المجال ؟!... فمنذ صغري وأنا أحب الضيافة، والمشغولات اليدوية بصفة عامة، وحين كبرت قضيت مرحلة في تزيين الكعك، ثم تصميم الأزياء، ولكن ليس للعمل إنما فقط كهواية وعلى المستوى العائلي". متى كانت نقطة البداية للاستثمار في هذا المجال؟ كانت نقطة البداية الحقيقية حين أسَّسْت موقعي الخاص، وذلك منذ ثلاثة أشهر فقط، حيث أصبح لي محلي الخاص الذي يُعَد نقطة التقاء أكثر من كونه معرض لتصاميمي، فأنا أقوم باستلام الطلبات online وعلى انستغرام، وأعتبر المحل مجرد نقطة التقاء مع العملاء بعد الاتفاق معهم عبد الانترنت لأقوم بمقابلتهم والإتفاق على كافة التفاصيل. الملاحظ درجات الألوان المميزة التي تختارينها في تصميماتك، فهل تعتمدينها كسمة مميزة لأعمالك ؟ بالرغم من أنني من المفروض أن أعمل بحسب طلب العملاء، إلّا أنني أحب هذه الألوان غير التقليدية وأستخدمها في معظم المناسبات، وأحاول الإبتعاد تماماً عن كل ما هو تقليدي، حتى لو جاءتني طلبات بألوان تقليدة مثل العودي أو السكري، أحاول إقناع العميل بتغييرها لأنني أشعر أنني أبدع أكثر حين العمل على هذه الدرجات المميزة التي تستهويني. ما هي المدة الزمنية التي تستغرقيتها في التصميم لمناسبة ما؟ تتراوح بين أسبوع كحد أدنى وشهر كحد أقصى، وذلك بحسب المناسبة، فأذكر أن حفل ميلاد قد استغرق مني شهراً في التصميم والتخطيط، بينما لم يستغرق مني حفل عيد ميلاد آخر سوى أسبوعاً واحداً. هل تواجهك بعض الصعوبات في عملك؟ نعم أحياناً تواجهني بعض العوائق مثل التحركات والخروج في أوقات معينة، والأماكن التي أضطر للتواجد فيها وقد لا تكون مناسبة لي، إلّا أن دعم أهلي يمنحني القوة، فأنا محظوظة لوجود أهلي بجانبي ودعمهم لي. ما هي الخامات التي تستخدمينها في تصميماتك؟ الورود والأقمشة والورق، أحب إضافة مجموعة كاملة كي تكلم بعضها البعض، في الوقت الحالي أنا متخصصة في الديكور بصفة عامة، فأقوم بتصميم مداخل القاعات والكوشة وكماليات الضيافة فهو طابع معين أربطه جميعه ببعضه البعض. إلى أين تقودك طموحاتك؟ أطمح في أن يصبح لدي مكتب كبير لتخطيط الأعراس، وأقوم بتوظيف سعوديات معي في المكتب، لنقوم بعمل الفرح بجميع ملحقاته من الألف إلى الياء بأيدي سعودية، بتلك التصاميم والدرجات المميزة التي أعتمدها.