دوقة كامبريدج تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

كيت ميدلتون تلعب الهوكي في مدرستها

  زارت كيت ميدلتون، دوقة كامبريدج، مدرستها الإعدادية القديمة في بانجبورن بالقرب من منزل والديها في مقاطعة بيركشاير ، إثر دعوة وجهتها المدرسة لها ولزميلاتها من نفس دفعتها اللاتي بلغن من العمر 30 عامًا. وقد أُقيمت مباراة ودية في الهوكي بين كيت وزميلاتها، ظهرت فيها براعتها الشديدة، حيث ارتدت حذاءً جلديًّا بكعبٍ عالٍ ومعطفًا ضيقًا. وصرّحت كيت أن حبها للرياضة قد بدأ في مدرستها الإعدادية، ثم اكتمل حين أصبحت قائدة الفريق الأول للهوكي بمدرسة مالبورو كوليدج الثانوية الخاصة. واختتمت دوقة كامبريدج حبها للرياضة في جامعة سانت اندروز في اسكتلندا، وهي الجامعة التي التقت فيها بالأمير ويليام، حيث درس الاثنان تاريخ الفن، وأُعلنت خطبتهما في نوفمبر 2010، وتزوجا في حفل زفاف أسطوري يوم 29 من أبريل 2011.