دراسة منح المرأة السعودية حق الحصول على عضوية الأندية الرياضية

أحمد روزي

أحمد روزي

الأندية السعودية الأكثر انفاقا

الأندية السعودية الأكثر انفاقا

الأندية السعودية الأكثر انفاقا

الأندية السعودية الأكثر انفاقا

الرياض – شروق هشام كشف مدير مكتب رعاية الشباب بمحافظة جدة أحمد روزي، أن "رعاية الشباب" تعتزم دراسة موضوع دعم سيدات الأعمال السعوديات للأندية الرياضية، لمنحهن حق الحصول على عضوية الأندية، سواء الشرفية أو العادية، مؤكداً أن نتائج هذه الدراسة ستصدر قريباً وأنه حتى الآن لا يوجد ما يمنع أو يسمح بعضوية المرأة في النوادي الرياضية. وأشار روزي إلى أنه يحق للمرأة السعودية أن تدعم النوادي الرياضية مادياً أو معنوياً بصفتها متبرعة، من خلال تقديم خدمات أو تسهيلات معينة للنادي من دون أي أمر رسمي، كونه لا يحق لها الحصول على العضوية الشرفية أو العادية. ولفت إلى أنه لم يحدث في تاريخ الأندية الرياضية السعودية أن بادرت سيدة بتقديم دعم لأحد الأندية إلا مرة واحدة فقط، وكانت من فتاة صغيرة السن هي ابنة عضو شرف بأحد الأندية الرياضية السعودية. علماً أن أكثر خمسة أندية سعودية إنفاقاً وفقاً لقائمة الأندية السعودية الأكثر إنفاقاً في موسم 2011-2012 المنصرم، تضمنت الأندية التالية على التوالي: نادي الهلال، نادي الأهلي، نادي الشباب، اتحاد جدة، ونادي النصر. يُذكر أن أولمبياد لندن الماضي شهد أول مشاركة نسائية سعودية عبر العداءة سارة العطار ولاعبة التايكوندو وجدان شهرخاني، فيما كان الرئيس العام لـ"رعاية الشباب" الأمير نواف بن فيصل أشار قبل شهرين تقريباً خلال محاضرة له بغرفة تجارة الرياض إلى أن موضوع الرياضة النسائية يُدرس الآن من الجهات المعنية في الدولة، وستعلن في القريب خطوات عملية واضحة بشأنه.