خريف شتاء 2013 - Hakaan



صحيح أن الحظ لم يحالفه العام الماضي في فرنسا إذ لم يتمكن من عرض مجموعته لربيع وصيف 2012 بعد حادثة "الاختفاء " التي أصابت المجموعة فجأة، إلا أن موسم خريف شتاء 2013 أعاد بريق Hakaan Yildrim المصصم التركي الأصل ولمسته التي جذبت الألاف حول العالم.

إذن وقبل يوم واحد من إسدال الستار على أسبوع الموضة في باريس، قدم  Hakaan مجموعته الجديدة الراقية، للمرأة التي تتمتع بالثقة والإثارة، مازجا البساطة الحديثة مع قوة التصاميم. الفساتين الجذابة والأنيقة القصيرة منها والطويلة، كانت السمة المميزة لدى Hakaan الذي حرص على أن يزين أغلبها باللون الأسود الملائم لأجواء السهرات والاحتفالات. وبرزت في تلك الفساتين القصات الضيقة على الجسم والمستقيمة مع لمسات دقيقة وجنونية في طريقة التقطيع انتهت بطلة بسيطة من جهة ومغرية من جهة أخرى.

وتقديرا للأذواق البسيطة والتي تريد أن تبتعد عن الروتين والتقليد، قام Hakaan من خلال استعماله للفرو والجلد والقماش الشفاف والقطنيات والشيفون والساتان والريش، إما بتوحيد الأنواع على الثياب أو خلطها لتناسب مختلف الأذواق.

وفي المجموعة أيضا، حضرت الفساتين ذات الكتف الواحدة او الطويلة المنحوتة على الجسم، و الفساتين القصيرة جدا والتي بدت أقرب إلى قمصان نوم من الساتان، والقماش الشفاف الذي لفّ الأكمام ومناطق أخرى من الجسم مظهرا مفاتن المرأة، أما الفرو فاختصر دوره على بعض المعاطف الكبيرة والواسعة التي رافقت الثياب.

صحيح أن الأسود كان الطاغي في الحفل، إلا أن Hakaan قدم تشكيلة راقية وجميلة جدا من الأبيض والأحمر. وكان لافتا ابتعاده عن النقوشات واعطاء الألوان الواحدة حقها في تزيين أجمل القطع.

Hakaan Yildrim النجم الجديد في عالم الموضة لا يشبه أحداً في هذا المجال. عزيمته وقدرته خلال سنوات قليلة منذ بداية مسيرته العالمية في العام 2010 حققتا له شهرة واسعة وبات رقما صعبا في أسابيع الموضة. وأكبر دليل على ذلك تمكنه وهو الحديث في عالم الأزياء أن يستقطب كمّا هائلا من المشاهير من الصف الأول لحضور عرض مجموعته الأولى الذي جرى في لندن كـKate Moss وCarine Roitfeld وأشهر العارضات مثل Lara Stone  وAnja Rubik.