كيف تخففين من الملح والسكر في رمضان ؟

كيف تخففين من الملح والسكر في رمضان

يندرج كل من السكر، والملح تحت الاطعمة الضارة المعروفة باسم السموم البيضاء، لما لها من آثار مدمرة للجسم، وخلاياه.

كما تتعدد مخاطر المبالغة في استهلاك السكر والملح، لذا وجب علينا التنبيه على ذلك مرة اخرى عندما نتحدث عن رمضان، وعن الصيام، خصوصا مع كثرة انواع الحلويات، والمخللات، والمقبلات المالحة التي لا تخلو منها موائد رمضان سواء كان ذلك في السحور، او الافطار.

والآن كيف تخففين من الملح والسكر في رمضان؟
ستقدم لنا الدكتورة افلين عون في ما يلي نصائح هامة للتخفيف من استهلاك الملح، والسكر في الطعام، وذلك من خلال الاعتماد بدائل صحية عنها:

 

•ان كانت وصفتك تتطلب ملح التتبيل مثل ملح الثوم وملح الكرفس او ملح البصل، حاولي الاستعاضة عنها بالتتبيلات النباتية مثل بودرة البصل، بذور الكرفس، رقائق البصل، او ثوم او كرفس او بصل مفرومة جيدا.

•ان كانت وصفتك تتطلب الملح، حاولي الاستعاضة عنها بالاعشاب، البهارات، مزيج التوابل الخالية من الملح.

•حاولي الاستعاضة عن الفاكهة المعلبة بالفاكهة الطازجة.

•استعيضي عن سيروب الارز، وبودرة الستيفيا بالفاكهة المهروسة مثل صلصة التفاح او السيروب القليل السعرات الحرارية الخالي من السكر او سيروب الارز.

وصايا هامة لمرضى السكري
وقد اوصت الدكتورة افلين عون المرضى المصابين فعلا بالسكر بالاهتمام بالطعمة التالية:

 

•المداومة على اكل الثوم، لما له من دور كبير في ضبط مستويات معدّل السكّر في الدم، لذا يفضل اكل فصين غير مطهويين في اليوم.

•استخدام ملعقة واحدة من القرفة يوميا في طعامكم.

•الاهتمام بتناول الالياف، لاهميتها في تخفيض مؤشّر السكّرية. عندما تقرأون ملصقات المكوّنات الغذائية، إختاروا أطعمة تحوي ثلاثة غرامات على الأقل من الألياف في الوجبة الواحدة.

•الحرص على تناول البرتين، لانه يساعد في تخفيض مؤشّر سكريّة الدم.

•الاعتماد على الشوفان كعنصر اساس في الفطور اليومي.

•الانتظام في ممارسة الرياضة.