البشرة في فصل الصيف

مع وصول شمس الصيف الحارقة، حان الوقت لارتداء الملابس الخفيفة. لكن ولسوء الحظ فإن من شأن الطقس الرطب والحار أن يسبب مشكلات قد تؤدي إلى رغبتك في الإختباء. ومن المشكلات الشائعة للبشرة في الصيف البثور والتلون المفرط للبشرة. تتمثل الخطوة الأولى في استشارة اختصاصي بشرة لدى ميدي سبا (medispa) لتقييم بشرتك مع إصطحابك منتجات العناية بالبشرة التي تستخدمينها للنظر في ما إذا كانت فعالة خلال أشهر الصيف. عادة ما تصبح البشرة الزيتية أكثر زيوتة في الحر ما يؤدي إلى تراكم الزيوت الدهنية وتسبب البثور.

في كثير من الأحيان يوصى بكثرة الإغتسال، ولكن غالباً ما يسحب من البشرة الرطوبة الطبيعية الأساسية. لذلك أنصح برذاذ الفيتامين الذي يجب أن يكون عنصراً رئيسياً لكافة أنواع البشرة أثناء الصيف.

إن تقشير البشرة بمنتج حبيبي لطيف يبقي المسام نظيفة وخالية من الإنسداد.

تعتبر Microdermabrasion و Dermasweep علاجات رائعة للمحافظة على خلو البشرة من الشوائب التي تتسبب في البثور ذات الرأس الأسود، وتحتاج البشرة الجافة إلى عناية إضافية، إذ أن الحرارة المرتفعة ودرجات الحرارة الباردة في الأماكن الداخلية يمكنها أن تفسد البشرة بشكل كبير. ويمكن باستخدام منتجات الترطيب مع حمض الهيلارونيك (Hyaluronic acid) أن تساعد البشرة عبر التخفيفة من كونها زيتية. أما المنتجات التي تعزز الأوكسجين وكذلك منتجات الأوكسجين للوجه فهي منعشة ومرطبة جداً للبشرة.

إذا كنت عرضة للبثور فيمكنك استخدام منتجات تحتوي على حمض الصفاف (salicylic acid) وحمض الجليكوليك (glycolic acid) مع تقشير لطيف كي تبقى البشرة خالية من الإنسدادات.

في حال قضاء أوقات طويلة في الخارج خلال هذا الصيف فستلاحظين زيادة في التلون المفرط على البشرة، ويكون تغميق البشرة النتيجة المباشرة الرئيسية لذلك ولكن قد تظهر أيضاً بعض البقع الفردية.

إن التلون المفرط وتغميق الألوان الموجودة تكون أكثر شيوعاً بين أنواع البشرة الداكنة. فقط تذكري أن الأدوية مثل حبوب منع الحمل والمكملات الهورمونية والمضادات الحيوية تزيد من الحساسية للضوء وقد تم الربط بينها وبين الزيادة في تلون البشرة.

فما الحل؟
•الحد من التعرض للشمس خلال ساعات الذروة (10 صباحاً – 4 بعد الظهر)
•عند التعرض لأشعة الشمس، ارتدي قبعة ونظارات شمسية وضعي دهونا واقية ذات عامل حماية من الشمس (SPF) لا يقل عن 15
•إعتني بنظامك الغذائي وتناولي الفيتامينات والمعادن وغيرها من المكملات، واعلمي استهلاك مضادات الأكسدة ومضادات الإلتهابات تساعد الجسم على مكافحة الأضرار الناجمة عن الجزئيات الحرة (free-radical)
•تذكري أن تشربي 1 – 2 ليتر من الماء يومياً للحفاظ على الرطوبة داخل الجسم.