ما المقصود بتنظيف الكبد؟ (2)

هناك أغذية خاصة وأعشاب علاجية يمكن أن تستعمل بين حين وآخر من أجل صحة الكبد وتجديد خلاياه ونشاطه وأهم شيء هو ألا ننسى شرب الماء بكثرة، خاصة إذا أضيف اليه عصير الليمون الطازج لأنه يطرح المعادن الثقيلة بالتعاون مع الأعشاب الخاصة والتغذية الصحية والإقلال من اللحوم الحمراء والدهون والسكريات البسيطة والأملاح والمخللات وكثرة تناول الأكل الجاهز.
 
ومن الأعشاب المهمة لسلامة الكبد عشبة milkthistle وبذورها تحتوي على مادة تساعد على طرد المواد الثقيلة وبناء خلايا جديدة.
 
وهناك أيضا مواد الخرشوف والتي أصبحت تصنع على شكل كبسولات أو خلاصة سائلة تؤخذ على شكل قطرات من أجل تنشيط عمل المرارة والكبد، ما يساعد على تخليص الجسم من السموم وتخفيض الكولسترول.
 
ولا ننسى الثوم والكركم، تناوليهما يومياً مع غذائك من الخضار فلها فوائد أيضاً في تنظيف الكبد.
 
وعشبة الهندباء أو ما يسمى dandelion وهي مهمة لتنشيط الكبد وطرد السموم منه. ومن مكوناتها مادة مذاقها مرّ الطعم تسمى علمياً Taraxcin. ولهذه المادة خاصية كبيرة في تنشيط عمل الصفراء وتنشيط عمل الكبد الخامل، وتنفع جداً لمن لديهم داء النقرس.
 
والهندباء منشطة أيضاً لعمل الطحال والكلاوي والبنكرياس. وفي بعض العيادات الصحية وفي أوروبا تطغى عشبة الهندباء عوضاً عن الحبوب المدّرة للبول، وذلك لطرح الأملاح وفضلات السوائل من الجسم، ما يساعد على تخفيض ضغط الدم العالي، ويُفضل أخذها على شكل شاي ثلاثة أكواب يومياً ولا يجوز غليها لفترة طويلة تزيد عن سبع دقائق واحرصي على غليها في إناء زجاجي وتشرب مع العسل البري.