أسرار تألق نجمة الشاشة ناعومي واتس في دور أميرة القلوب "ديانا"

لم يكن تحديا سهلا على الممثلة ناعومي واتس Naomi Watts نجمة هوليوود الأسترالية لعب دور أميرة القلوب الأميرة الراحلة "ديانا" في الفيلم الذي حمل اسمها والذي صدر مؤخرا في الصالات العالمية. وبغضّ النظر عن قصة الفيلم وعن حوادثه التي لم تعجب الشعب الإنكليزي واعتبره تشويها لصورة أميرته، إلا أن الإستثنائي في الفيلم هو الأداء البارع لواتس وتقمصهّا وتجدسيدها للأيقونة "ديانا" ببراعة وبشكل مؤثر بفضل تحضير مكثف قامت به لتظهر كشكل وجسم "الليدي". 
 
لثلاثة أشهر متتالية مرهقة، إستمرت التمارين المكثفة التي خضعت لها واتس للتحضير للدور، وقد كشفت المدربة الخاصة للممثلة ذات الـ44 عاما والأم لولدين Simone de la Rue لمجلة Health and Fitness Magazine، كيف تمكنّت من تغيير وتقوية جسم واتس ليصبح شبيها بـ"الليدي"، مستخدمة أساليبها المعتمدة والشهيرة من تمارين الـResistance الى جانب تمارين الكارديو والرقص. 
 
وتقول: "عند العمل مع أي ممثلة لهدف معين، أشجعها وأنصحها دائما بالتمرّن خمس مرات أو اكثر في الأسبوع أقله لمدة ساعة يوميا. وأضع برنامجا معينا لتحّدي الممثلة، وفي الأسابيع الثلاثة الأخيرة أرفع من نسبة التحدّي والكثافة والقوّة".
 
وأضافت Simone، أن لدور الأميرة "ديانا"، قامت واتس بتمارين كثيرة من الكارديو، إلا أن عنصر الرقص كان الأهم والأكثر متعة لحرق الكثير من السعرات الحرارية.
 
وتقول المدربة الأسترالية أن دورات الـCore-Strengthening التي تتضمن الـPilates واليوغا والرقص، أصبحت الوجهة المفضلة لدى المشاهير متفوقة على باقي التمارين، بفضل تتضمنها تمارين مختلفة ونتائجها الفعّالة والطويلة الأمد. 
 
علاوة على ذلك، خضعت واتس لنظام غذائي هدف الى تحقيق التوازن بين الهرمونات، عن طريق إتخاذ وجبات الطعام التي تحضّر في المنزل. فحاولت الحفاظ على نسب محددة في الطعام كـ30%من البروتينات، و30% من الدهون و40% من الكربوهيدرات. وخلال يوم كامل، تستهلك واتس 500 من سعراتها الحرارية من وجبات الطعام و100من الوجبات الخفيفة. وتتضمنت حميتها الغذائية أيضا، الفواكه والخضراوات والمكسرات وكمية وافرة من البروتين، وكميات كبيرة من المياه العذبة يوميا. إضافة الى ذلك، لا تعتمد ناعومي على إستهلاك الأطعمة المصنّعة والوجبات التي تحتوي على الكثير من الملح.