حفل زياد الرحباني فى مصر... مهدّد

 زياد الرحبانى

زياد الرحبانى

  إعداد:عمرو رضا بدأ عدد كبير من النشطاء والمثقفين المصريين حملة لجمع التوقيعات على مواقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» و«تويتر» لمنع دخول الموسيقار اللبناني الكبير زياد الرحباني إلى مصر لمشاركته في إحياء حفل ختام مهرجان القاهرة الدولي الخامس لموسيقى الجاز المقرر إقامته في حديقة الأزهر بارك، وذلك بسبب موقفه الرافض للثورة المصرية . ولم يقتصر الأمر على رفض هؤلاء النشطاء دخول الرحباني إلى مصر أو التنديد بذلك فقط، بل وصل الأمر إلى التهديد بمنع إقامة الحفل بالقوة إذا لم يستجب لهم منظمو الحفل. في الوقت نفسه كشفت الجهة المنظمة للحفل عن عدم تأثر مبيعات تذاكر حفل زياد بدعوات المقاطعة، مشيرة الى أن تذاكر الحفل شارفت على الانتهاء خاصة وأن زياد يحظى بجماهيرية واسعة داخل أوساط محبي موسيقى الجاز فى مصر خاصة من الشباب. وتعقد فعاليات المهرجان في حديقة الأزهر من 21 إلى 23 مارس الجارى برعاية وزارة السياحة المصرية وسفارات الدول المشاركة، ومن تنظيم والجمعية المصرية لموسيقى الجاز وشركة «أجوا» للإنتاج الفني. ويستضيف المهرجان هذا العام نخبة مميزة من فرق موسيقى الجاز العالمية، حيث تشارك في هذه الدورة 14 فرقة من الولايات المتحدة، النمسا، المغرب، اليابان، البرتغال، لبنان، هولندا، فرنسا، بلغاريا، ليتوانيا، البرازيل، كندا، إنكلترا وألمانيا، إضافة إلى فرق الجاز المصرية مثل «افتكاسات» وخماسي رامي عطا لله، وعلي الفاروق والمغنية المتميزة دينا الوديدي. ومن أبرز نجوم المهرجان هذا العام الفنان البرازيلي العالمي جيلبرتو جيل ضيف شرف المهرجان والذي شغل منصب وزير الثقافة في البرازيل من عام 2003-2008 والذي يكرمه المهرجان هذا العام تقديراً لمشواره الفني الذي جاوز النصف قرن. كما يستضيف المهرجان أسماء لامعة في عالم الجاز مثل الفرنسي كريستوف فاليم والمغنية الأميركية الشهيرة كيجيه دنهارت.