جينيفر لوبيز متهمة بخداع معجبيها

وقعت المغنية الشهيرة جينيفر لوبيز في ورطة جديدة، حيث اتهمتها منظمات حقوق الإنسان، بأنها تخدع معجبيها. إذ قالت المنظمات إن جي لو حصلت على نحو 10 مليون دولار من غنائها امام أربعة من منتهكي حقوق الإنسان في العالم. واتهمت مغنية أغنية Dance Again التي اضطرت للاعتذار مؤخرا عن قيامها بالغناء في عيد ميلاد رئيس تركمانستان قربان قولي بيردي في أواخر الشهر الماضي، مقابل 1.5 مليون دولار، بالغناء "للطغاة والمحتالين" في ما لا يقل عن ثلاث مناسبات. وقال رئيس مؤسسة هيومان رايتس ووتش ثور هاليورسين لموقع Hollywood Reporter إن جينيفر لوبيز حصلت على حوالي 10 ملايين دولار لإحيائها حفلات خاصة لمنتهكي حقوق الإنسان. فقد حصلت على مليون دولار مقابل غنائها في حفل زفاف ابن رجل الأعمال الأوزبكي عزام أسلاموف و1.4 مليون دولار من زعيم رجل الأعمال الروسي تيلمان إسماعيلوف.