جينيفر أنيستون: منزل الزوجية أصبح جاهزاً

العمال يضعون اللمسات الأخيرة على منزل انيستون ثيرو

العمال يضعون اللمسات الأخيرة على منزل انيستون ثيرو

جينيفر انيستون تتفرج على منزلها من خلف زجاج سيارتها

جينيفر انيستون تتفرج على منزلها من خلف زجاج سيارتها

جينيفر انيستون وجاستين ثيرو

جينيفر انيستون وجاستين ثيرو

منزل جينيفر انيستون قيد التجديد في بل آير

منزل جينيفر انيستون قيد التجديد في بل آير

إعداد: نبال الجندي يبدو أن الممثلة جينيفر أنيستون ( 44 عاماً) كانت راضية تماماً عما تراه وهي تعاين منزلها عبر زجاج سيارتها الرانج روفر السوداء يوم الأحد. لقد طال انتظار أنيستون وخطيبها جاستين ثيرو لانتهاء أعمال التجديد الجذرية لمنزل الزوجية المقرر والموجود في منطقة Bel Air الراقية في لوس أنجلوس، كاليفورنيا. ورسمت انيستون وهي في سيارتها ابتسامة كبيرة تنم عن سعادتها وإعجابها بالتجديدات لمنزلها البالغ ثمنه 21 مليون دولاراً. وكانت انيستون ترتدي ملابس سوداء، وغطت عينيها بنظارات شمسية وظهر خاتم خطوبتها الكبير يلمع تحت الشمس وهي تمسك بمقود سيارتها. وكانت انيستون وخطيبها على امتداد عدة أشهر يراقبان المهندسين الداخليين وهم يحولون عش حبهما إلى تحفة فنيّة رائعة. أما الآن، فأصبح المنزل البالغة مساحته 8500 متراً مربعاً مستعداً لاستقبال الزوجين المقبلين السيد والسيدة ثيرو. وقد اعتبرت جينيفر أن منزل Bel-Air الذي اشترته منذ العام والنصف بسعر 21 مليون دولاراً هو عملياً "لقطة" وان قيمته تفوق هذا المبلغ ببضعة ملايين. ويضم المنزل بيتاً خاصاً للضيوف، حمام سباحة استثنائي، مزرعة أعناب، غرفة تحت الأرض لتخمير العنب وغرفة لعرض الأفلام ومسرحا سينمائيا كبيرا. ولم يبق الآن بعد أن انتهى منزل الزوجية إلا إعلان تاريخ الزواج، الأمر الذي قرر الثنائي عدم التصريح به لأحد. يذكر أن جاستين ثيرو طلب يد جينيفر أنيستون للزواج في شهر أغسطس الماضي خلال حفل عشاء عيد ميلاده الواحد والأربعين في احد مطاعم نيويورك.