جيزيل بوندشين: سوبرموديل تحارب الفوتوشوب

الثلاثاء - 28 مايو 2013


إعداد: نبال الجندي

"إن العيوب شيء جميل". هذا ما تقوله السوبر الموديل وملاك Victoria’s Secret جيزيل بوندشين التي تبدو صورة كاملة للمرأة الرائعة الجمال. إنها أغلى عارضات الأزياء أجراً في العالم وأول مليارديرة بين العارضات على الإطلاق. وهي التي تقول عنها السوبرموديل نعومي كامبل والسوبر موديل كلوديا شيفر أنها "السوبرموديل الوحيدة المتبقية في المهنة". وبالنظر إلى إيراداتها خلال العشر سنوات الماضية التي تخطت الـ250 مليون دولاراً، يمكن القول بثقة أن خبرتها في عالم عرض الأزياء لا يستهان بها. وهي تستعين بتلك الخبرة ومكانتها الرفيعة بين المشاهير كإحدى أقوى الشخصيات النسائية في العالم ( بحسب مجلة Forbes) لتتكلم عن موضوع اعتماد تقنية الـ Photoshop لتعديل ملامح وأجساد العارضات. وقد أصبح الفوتوشوب عاملاً لا يغيب عن جلسات التصوير في الحملات الدعائية.

وقد فتحت بوندشين قلبها لمجلة Fashionista وتكلمت بصراحة متناهية أنها تتمنى على المصورين في مجال الموضة أن يتخذوا منحاً طبيعياً بعيداً عن التعديل وإخفاء عيوب العارضات من خلال الاعيب الفوتوشوب. وتعتبر أن إخفاء العيوب هو نوع من التضليل ورسم صورة غير واقعية عن الجمال ومقاييسه. وقد دعت الجميع إلى احتضان العيوب والشوائب الصغيرة التي تعتبرها لا تشوّه صورة العارضة الجميلة لأنها بالنهاية إنسانة ولم تخلق كاملة الأوصاف. وقالت انه من المؤسف رؤية أن إجراء التعديلات أو الـretouches أصبح مبدأ يجتاح مجال الموضة بهذا الشكل الكبير. وعلى أهل الاختصاص الابتعاد عن تلك التقنية نوعاً ما.

وقالت بوندشين: "أحب أن اشعر بالاختلافات بين المرأة والأخرى. وهذه الاختلافات هي ما تجعلنا مميزات، جميلات وذات شخصيات مختلفة". وقد شرعت جيزيل (32 عاماً) بتنفيذ نظريتها وطبّقتها على نفسها؛ فخلال جلسة التصوير لمنتج BLK DNM التي لم تعرض صورها بعد، حاولت جيزيل الظهور بشكل أقرب إلى الطبيعة عبر وجهها الخالي من المساحيق كما تركت شعرها الطويل والجميل ينساب بشكل طبيعي من دون إخضاعه إلى أي إجراء. كما طلبت عدم إخضاع الصور إلى عمليات رتوش طويلة كي تكون النتيجة اقرب ما يكون إلى الواقع والاعتماد على زاوية التصوير والإضاءة الجيدة في المقابل.

ولا شك أنه من السهل على امرأة بجمال جيزيل الرائع - وهي أم لطفلين- أن تحاول الاستغناء عن تقنيات تحسينية في صورها وان تتحدث عن الموضوع بهذه الثقة. ولكنها محقّة في أنه يجب عدم الانغماس في تقنية الفوتوشوب إلى هذا الحد حتى لا تبدو السوبرموديل شيئاً تحت عدسة التصوير، وتتحول إلى صورة أخرى خالية من المصداقية في الصور النهائية.

أتوافق قارئاتنا العزيزات السوبرموديل جيزيل بوندشين على هذا الرأي؟ وما رأيكن بتقنية الفوتوشوب وبالأخص في تصوير المشاهير المعتمدات على جمالهنّ بالدرجة الأولى؟