جنيفر لوبيز تنجو من دفع 10 ملايين دولار

 جنيفر لوبيز

جنيفر لوبيز

أسقطت محكمة أميركية دعوى قضائية ضد النجمة جنيفر لوبيز تطالبها بدفع تعويض قيمته 10 ملايين دولار. الدعوى كانت قد رفعت قبل سنتين حين وجه محامو لوبيز رسائل إلى زوجها السابق أوجاني نواه وشريكه إيد ماير والمنتجة كلوديا فاسكيز تطالبهم بوقف العمل على إنتاج فيلم عن حياة نواه مع لوبيز. وقاضت فاسكيز لوبيز مطالبة بتعويض بقيمة 10 ملايين دولار لأن تدخلها منع تسويق الفيلم، وكانت لوبيز فازت بقرار بمنع إنتاج فيلم عن حياتها مع نواه كان زوجها السابق يعتزم إعداده مع ماير، فيما كانت فاسكيز تقوم بإنتاج فيلم آخر واشتكت على لوبيز بسبب معارضتها. يشار هنا أن جي لو كانت قد دخلت بعد طلاقها من نواه في علاقة مع المغني العالمي مارك أنتوني، قبل أن يتزوجا لمدة 7 سنين، ثم انفصلا لاحقا.