جزر ميكرونيزيا عنوان الطبيعة الخلابة

تتمتع جزر ميكرونيزيا التي تقع في المحيط الهادي الشمالي بمناظرها الخلابة، وهي تشكل بجانب مجموعة جزر أخرى قارة أوقيانوسيا.

يأتي موقع ميكرونيزيا بين كل من إندونيسيا وهاواي، يحدها من الشمال الشرقي جزر المارشال، ومن الجنوب الشرقي نورو، وجنوبا بابوا غينيا الجديدة، ومن الجنوب الغربي إندونيسيا، ومن الغرب بالاو.

وتتنوع الطبيعة الجيولوجية لجزر ميكرونيزيا، 607 جزيرة، بين جزر جبلية مرتفعة، وأخرى مرجانية منخفضة، كما توجد العديد من القمم البركانية في عدد من الجزر مثل بونبي، تشوك، ياب، كسراي.

وتعد ولاية تشوك من أكثر أماكن العالم سحرا، حيث تتمتع هذه الجزيرة المرجانية بالشواطئ الرملية الرائعة، بجانب نخيل جوز الهند، بالإضافة إلى تنوع أشكال وألوان وأحجام أسماكها البحرية وشعابها المرجانية، ولذا يقبل زائري الجزيرة على رياضة الغوص للتمتع بجمال البحر.

ويضم بحر الجزيرة العديد من الآثار الغارقة، والتي مازالت باقية من مخلفات الحرب العالمية الثانية من سفن وطائرات محطمة، مما يكون متحفا حربيا تحت سطح الماء.

بينما تتمتع كسراي كمثيلتها من جزر ميكرونيزيا بالجمال الساحر، بالإضافة لبعض المعالم الأثرية الباقية من العصر الحجري والموجودة بها، وتضم هذه الجزيرة العديد من أنواع الشعاب المرجانية والتي تتعدى المائة وخمسين نوعا، كما توجد أنواع كثيرة من الأسماك تتعدى المائتين وخمسين نوعا.

المناخ السائد في جزر ميكرونيزيا هو المناخ الاستوائي، وتهطل الأمطار على البلاد طوال أيام العام.