جدة تحتفي بنصف قرن من إبداع قنديل

 فؤاد قنديل

فؤاد قنديل

  إعداد: عمرو رضا استكمالا لسلسلة فعاليات سعودية تستهدف تكريم رموز الفكر والإبداع والفن المصري ، يقيم منتدى "الإثنينية" الثقافي بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية، حفلا لتكريم الروائي المصري الكبير فؤاد قنديل مساء الإثنين 15 من إبريل الجاري، بمناسبة مرور خمسين عاما على بدء مشروعه في خدمة الأدب والثقافة. وقدم للمكتبة العربية خمسين كتابا في الرواية والقصة القصيرة وأدب الرحلات وأدب الطفل والدراسات الاجتماعية والسياسية. وأسهم في خدمة شباب المبدعين من خلال نوادي الأدب والمسابقات وتناولهم نقديا، وشارك بفاعلية في تطوير العمل في مؤسسات رسمية وأهلية عديدة منها : استديو مصر والثقافة الجماهيرية واتحاد الكتاب ونادي القصة ونادي القلم الدولي والمجالس القومية المتخصصة. لذلك تضمنت العديد من الموسوعات اسمه وبياناً بأعماله، كما حاز الكثير من الجوائز تقديرا لإبداعه الروائي والأدبي المميز الذي انتصر دائما للخيال واللغة العربية ومشكلات الواقع العربي في تجلياته المختلفة. ومن كتبه المهمة التي أثرت بالحركة الأدبية: السقف، الناب الأزرق، عصر واوا، روح محبات، حكمة العائلة المجنونة، زهرة البستان، عسل الشمس، رائحة الوداع، سوق الجمعة، موسم العنف الجميل، ميلاد في التحرير، رجل الغابة الوحيد، أبقي الباب مفتوحا، قبلة الحياة. إضافة إلى كتبه فن كتابة القصة: إحسان عبد القدوس عاشق الحرية، محمد مندور شيخ النقاد، نجيب محفوظ كاتب العربية الأول، ثقافة المصريين، أدب الرحلة في التراث العربي، صناعة التقدم في مصر وغيرها. ومن المعروف أن المفكر السعودي البارز الأستاذ عبد المقصود خوجة هو مؤسس وراعي منتدى الإثنينية الثقافي منذ نحو خمسة وثلاثين عاما، وقد سبق للمنتدى أن قام بتكريم العشرات من أعلام الوطن العربي وبعض الشخصيات العالمية المرموقة. وسيقوم الضيف بإلقاء كلمة عن أحد كتبه المهمة، وكلمة عن المحطات الرئيسة في مسيرته الثقافية ثم يدور حوار مفتوح بينه وبين الجمهور المصري والسعودي ولفيف كبير من المثقفين ورجال الإعلام.