جائزة خليفة التربوية في دورتها السابعة: تكريم للمعلم والتعليم

الشيخ عبدالله يتسلم جائزة الشيخ محمد من الشيخ منصور العام الماض

الشيخ عبدالله يتسلم جائزة الشيخ محمد من الشيخ منصور العام الماض

الشيخ منصور وامل في دورة سابقة

الشيخ منصور وامل في دورة سابقة

المؤتمر الصحفي امس

المؤتمر الصحفي امس

أمل العفيفي أمين عام الجائزة

أمل العفيفي أمين عام الجائزة

امل العفيفي ومتابعة يومية

امل العفيفي ومتابعة يومية

أمل تهدي الشيخ منصور جائزة تقديرية لتشريفه الحفل

أمل تهدي الشيخ منصور جائزة تقديرية لتشريفه الحفل

أمل في إحدى الدورات السايقة

أمل في إحدى الدورات السايقة

لوجو الجائزة

لوجو الجائزة

فاتن أمان أطلقت الأمانة العامة لـ"جائزة خليفة التربوية" الاثنين فعاليات دورة الجائزة السابعة لعام 2013 - 2014 التي تتضمن 10 مجالات هي الشخصية التربوية الاعتبارية والتعليم العام المعلم المبدع المعلم الواعد الأداء التعليمي المؤسسي وذوي الإعاقة والتعليم والبيئة المستدامة والتعليم وخدمة المجتمع والتعليم العالي والإعلام الجديد، إلى جانب البحوث التربوية والمشروعات والبرامج التربوية المبتكرة العربي والتأليف التربوي للطفل على مستوى الدولة والوطن، بإجمالي قيمة جوائز تبلغ ثلاثة ملايين و600 ألف درهم. وعقبت أمل العفيفي أمين عام الجائزة خلال المؤتمر الصحافي وبحضور أعضاء اللجنة التنفيذية ومنسقي ومنسقات الجائزة على مستوى الدولة، إنه سيبدأ قبول طلبات المرشحين للجائزة اعتبارا من اليوم إلى 16 من شهر يناير المقبل فيما سيتم الإعلان عن أسماء الفائزين وتكريمهم خلال شهر أبريل المقبل. وأعربت العفيفي عن اعتزاز الجائزة بما قدمته من اسهامات في إطار النهوض بالتعليم وتشجيع جميع عناصر العملية التعليمية على التميز ومواكبة ما يشهده العصر من تطورات علمية وتقنية في جميع المجالات، تحقيقاً لرؤية الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وتنفيذا لتوجيهات الفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ومتابعة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس أمناء الجائزة. واهدت كل إنجازات الجائزة السابقة واللاحقة إلى رعاة العمل التربوي وقادته في الدولة. تكريم المعلم المواطن "الواعد" الجائزة رفعت أعداد الفئات المستهدفة في هذه المجالات إلى 20 فئة من بينها فئة المعلم الواعد التي تم تخصيصها لأول مرة للمعلمين المواطنين المتميزين على مستوى الدولة وتمنح جائزة بقيمة 50 ألف درهم لكل خمسة معلمين ومعلمات ممن تنطبق عليهم معايير هذه الفئة خلال الدورة الحالية. للمؤسسات التدريبية والمعاهد "تصيب" فتحت الجائزة أبوابها في دورتها الحالية أيضا المجال للتنافس لعدد من الفئات من بينها فئة المؤسسات التدريبية والمعاهد ومراكز التدريب المعتمدة سواء في المؤسسات التعليمية أو المجتمعية، فيما تبلغ قيمة الجائزة في هذه الفئة 100 ألف درهم. تكريم لداعمي "ذوي الإعاقة" تم التوسع في مجال ذوي الإعاقة بحيث يشمل العاملين المستهدفين في هذا المجال من مؤسسات وأفراد وفتح فئة جديدة في التعليم وخدمة المجتمع تمنح بموجبها جائزة للمؤسسات الحكومية والخاصة الداعمة للتعليم عبر ما تقدمه من مشاريع وبرامج تربوية تخدم المجتمع وهذه الجائزة تقديرية.