تقرير BBC يوقد شرارة الاهتمام بالتاريخ القديم للجزيرة العربية

تقرير BBC

تقرير BBC

من صور التقرير

من صور التقرير

صورة التقرير

صورة التقرير

الرياض – شروق هشام أبرزت شبكة "BBC" الإخبارية البريطانية المكتشفات الأثرية التي تحويها أرض المملكة العربية السعودية، وركزت على اكتشاف موقع المقر التاريخي، موضحة أن المكتشفات الأثرية في الموقع تؤكد وجود حضارة قديمة يتجاوز عمرها تسعة آلاف سنة قبل الوقت الحاضر في الجزيرة العربية، وأن استئناس الخيل يعود في الأصل إلى الجزيرة العربية. وأوقد هذا الاكتشاف شرارة الاهتمام بالتاريخ القديم للجزيرة العربية. وأكدت "BBC" في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني أن دلالات المكتشفات الأثرية الأخيرة في المملكة تشير إلى حضارة سابقة مجهولة استقرت في الجزيرة العربية، مشيرة إلى أن حضارة المقر المكتشفة قدمت دلالات تشير إلى حضارة ازدهرت منذ آلاف السنين، وأن هذه المكتشفات جددت الاهتمام العلمي في الإنسان وتطور علاقته مع الحيوانات، كما أضاف التقرير أن القطع المكتشفة في موقع حضارة المقر تتضمن أدوات حجرية، ورؤوس سهام، ومساحن صغيرة لسحق الحبوب، ومجسمات لعدد من الحيوانات مثل الخيل والخروف والماعز والنعام. ونقلت "BBC" عن نائب الرئيس للآثار والمتاحف في الهيئة العامة للسياحة والآثار الدكتور علي الغبان قوله "إن فحوصات الحمض النووي وكربون – 14 أُجريت، وإن الدلالات الأولية تشير إلى أن الآثار تعود لتسعة آلاف سنة قبل الوقت الحاضر، وأن هذه المكتشفات تعكس أهمية الموقع كمركز للحضارات". وأضاف "قد يكون الموقع مهد حضارة قديمة متطورة شهدت استئناس الحيوانات، خصوصاً الخيل منها، خلال العصر الحجري الحديث"، مبيناً أن من أهم المكتشفات التي تم العثور عليها مجسم تظهر رأس ولجام وكتف وملامح الخيل، وتمتاز القطعة من حيث الحجم حيث يزيد وزنها عن 135 كيلوجرام. ووصف الغبان اكتشاف حضارة المقر بأنه اكتشاف مذهل يثير الكثير من التساؤلات حول وقت توقف الإنسان عن صيد الخيول البرية وبدء استئناسها واستخدامها للتنقل، مشيراً إلى أنه يوجد في الموقع مؤشرات كبرى حول الثقافة العربية الأصيلة مثل الفروسية، والصيد بالصقور، والصيد بالسلوقي، ولبس الخنجر. وتساءل تقرير الـ"BBC" عما إذا كان العلماء سيعيدون النظر في مكان وتاريخ استئناس الخيل بعد هذا الاكتشاف اللافت، خصوصاً أن علماء الآثار وغيرهم من المختصين صرحوا بأن أول استئناس للخيل كان قبل ستة آلاف سنة غرب كازاخستان، منوهاً بأنه توجد مسائل كثيرة تواجه الفريق العلمي الدولي الذي يضم مجالاً واسعاً من التخصصات، والذي تم تشكيله لدراسة هذه المكتشفات، متوقعاً أن ترسم خبراتهم المميزة لوحة تعكس الحياة في المنطقة خلال عصور ما قبل التاريخ. أما "يوريس زارنز" الذي عمل في بدايات التنقيب عن الآثار في المملكة واكتشف أحجارا تعود للعصر الحجري الحديث، فهو يرى إن المقر واقع وسط مرتع أثري كبير، وأن المنطقة لم تستكشف بالقدر الكافي بعد، وقد تغير مثل هذه الاكتشافات الأمور. وأورد التقرير تصريحاً للدكتور عبدالله الشارخ، أحد علماء الآثار بجامعة الملك سعود، والذي وجد مجسمات حول أحد المباني، وقال "إن هذه النتائج قد تكشف دلالات جوهرية عن التجارة والهجرة، ومن شأنها الكشف عن الحياة الاجتماعية والثقافية، وسيستغرق ذلك الكثير من الوقت، لكن الدلائل موجودة". وذكرت "BBC" في تقريرها، أن اكتشاف حضارة المقر أيقظ الاهتمام بالمنطقة، وهذا فاقم الفضول حول المكتشفات الأخرى في الجزيرة العربية، مشيراً الى أنه سيتم التنقيب في مواقع أخرى لم يتم مسحها من قبل، ومن المتوقع أن تكشف المزيد من الدراسات معلومات أخرى هامة حول حضارة المقر وأثرها على تاريخ المملكة العربية السعودية. ويمكن الاطلاع على تفاصيل التقرير الذي نشره الموقع الإلكتروني لـ "BBC" من خلال الرابط التالي:http://www.bbc.co.uk/news/science-environment-21538969