تشي سبا – منتجع شانغريللا بر الجصّة – مسقط

Chi SPA إحدى غرف المساج

Chi SPA إحدى غرف المساج

Chi SPA حمام الاسترخاء الكامل في

Chi SPA حمام الاسترخاء الكامل في

احد الحمامات المجهّزة في السبا

احد الحمامات المجهّزة في السبا

احدى الغرف العلاجية

احدى الغرف العلاجية

منظر البحر من منتجع شانغريلا بر الجصّة مسقط

منظر البحر من منتجع شانغريلا بر الجصّة مسقط

ومنظر عام لمنتجع ومجموعة فنادق شانغريلا بر الجصّة في عمان

ومنظر عام لمنتجع ومجموعة فنادق شانغريلا بر الجصّة في عمان

إعداد: نبال الجندي أخطأ من قال إنه ينبغي أن نقطع عدة أميال والسفر لمسافات بعيدة للوصول إلى منتجعات صحيّة ممتازة، لنحصل على الراحة النفسية والجسدية ونغسل همومنا اليومية فيها. لما نتكبّد عناء السفر إلى أقاصي الدنيا ونستطيع أن نحصل على خدمات أهم نوادي صحيّة بمزايا عالميّة وعلى أرفع مستوى في عالمنا العربي؟ تناولنا في السابق نوادي صحيّة ومنتجعات صحيّة واستشفائية في منطقة الخليج العربي ومنها أبو ظبي ودبي. واليوم ننتقل إلى مسقط، عاصمة عُمان، وتحديداً إلى Chi SPA بمنتجع شانغريلا بر الجصة، الذي حاز عام 2011 على المركز الثاني ضمن أفضل المنتجعات الصحية في العالم، وذلك في الحفل السنوي الـ14 لجوائز مجلة "كوندي ناست ترافيللر". يستمد تشي سبا في شانغريلا الإلهام من أصول أسطورة شانغريلا، مكان السلام الشخصي والسحر والرفاهية، وتم تصميم تشي سبا كناد صحي منعزل ليسمح للنزلاء بالتمتع بالخصوصية ورفاهية أكبر فيلات السبا في مسقط. من الهدوء المفعم بالصفاء للحرم الداخلي المبهج للسبا، يمكن للنزلاء التمتع بتجربة واحة مياة تشي سبا الفريدة والتي تتميز بالحمام المائي الحيوي وغرفة البخار بالأعشاب وحمامات الاستحمام التندرا والاستوائية ونافورة الجليد ومنطقة الاسترخاء. إضافة إلى ساحة حديقة خارجية مع أسرّة التشمس والدوشات الخارجية. ويندمج تدليك الجسم والتدريب والتمدد والعلاج المائي وتشغيل العقل من خلال الاسترخاء والتأمل لمساعدة الإنعاش والتشكيل الطبيعي للجسم، ويعتبر ذلك كله هو الأساس الذي بُنيت عليه فلسفة تشي سبا. ويتبنى مفهوم "تشي" فلسفة العافية الصينية المبنيّة على خمسة عناصر (الأرض، النار، الماء، المعادن والخشب) والتي تسخر معالجات الهملايا التقليدية. لأول مرة في "تشي" يتم دمج ممارسات التداوي العمانية والشرق أوسطية والسمات المعمارية في التجارب الصحية في منتجع بر الجصة، عُمان. ويحتوي المكان على 12 فيلا للمعالجة منها ثمانية مزدوجة (130 - 140 مترا مربعا لكل منها) وأربعة للضيوف الفرادى. ويضم كل منها حماما خاصا ومنطقة للتجميل ودوش ومنطقة للاستحمام والاسترخاء، ويقدم "تشي" نطاقا من المعالجات المتخصصة للجسم ومعالجات الماء والمساج وتدليك الوجه. ويتم مزج البخور المحلي، المعروف بخصائص الشفاء ومقاومة الشيخوخة والتلطيف، في طين وزيوت أساسية متطورة تضفي تجربة حسية من الشرق الأوسط على شكل معالجات للوجه وغلاف للجسم ومعالجات الفرك وصابون وزيوت الاستحمام. ومن السمات العٌمانية المميزة مرافق الحمام المنفصلة للرجال والسيدات والتي تتألف من غرفة بخار ومناطق استحمام وحجرات جلوس تتسع لنحو ثمانية ضيوف يمكنهم الاسترخاء قبل المعالجات وبعدها. وتشكل قاعدة رخامية ثمانية الزوايا النقطة المركزية للحمام والبقعة التي يستلقي عليها الضيوف وينعمون بالكمادات العشبية المبتكرة. وخصصت منطقة الراسول لتطبيق المنتجات الطينية العضوية والعشبية. وفي مسابح الحيوية والنشاط، يمكن لأربعة ضيوف الاسترخاء في رغوة غنية أثناء الاستمتاع بمساج الرقبة الذي توفره نفاثات مائية خاصة. وتضم كلا المناطق المنفصلة نافورة ثلجية حيث يمكن تنشيط أنفسهم بفرك الثلج المسحوق على أجسامهم. وتضم الساونا المنهمرة نفاثات مائية تقع فوق أربع أرائك كبيرة ترش الماء المعطّر على الجالسين. وخصّصت غرفة بخار عطرية للسيدات تحتوي على مختلف العطور الممزوجة في البخار. ويعمل الديكور على تكملة مفهوم "تشي" وتعزيزه بتسخير الأساليب المعمارية العمانية واللمسات البديعة لفن الهملايا وملحقاته.