تسوية فضيحة دومينيك ستراوس

 دومينيك ستراوس

دومينيك ستراوس

أفاد قاض أمريكي بأنه قد تم تسوية النزاع القضائي بين رئيس صندوق النقد الدولي السابق دومينيك ستراوس كان ونافيساتو ديالو العاملة بفندق سوفيتيل في نيويورك التي حركت دعوى قضائية ضده بتهمة اعتداء ستراوس كان جنسيا عليها. وبحسب ما نشرته وكالة الأنباء الألمانية: أضاف القاضي دون خوض في التفاصيل أن طرفي النزاع قد وثقا اتفاق التسوية اليوم أمام محكمة بنيويورك. كانت تقارير صحفية أشارت في وقت سابق إلى أن الصفقة تقضي بدفع ستراوس كان ملايين الدولارات لديالو من أجل تسوية القضية. ولم يكن مطلوبا من المدير العام السابق لصندوق النقد الدولي أن يكون حاضرا في المحكمة. وذكرت صحف فرنسية أن ستراوس كان وافق على دفع ما يصل إلى ستة ملايين دولار لديالو ، إلا أن ستراوس كان نفى هذه التقارير. وكانت ديالو قد زعمت أن ستراوس اعتدى عليها في أحد أجنحة الفندق في آيار/مايو 2011 ، ولكن تم رفض الدعوى الجنائية من قبل المدعي العام لمنطقة مانهاتن سايرس فانس ، الذي وجد أن إفادات ديالو المتعلقة بالهجوم الجنسي غير متناسقة، ومن ثم رفعت ديالو دعوى قضائية ضد ستراوس كان في المحكمة المدنية في حي برونكس وهو أحد أحياء مدينة نيويورك.