سكاي تران .. مواصلات معلقة في جزيرة ياس أبوظبي

سكاي تران .. مواصلات معلقة في جزيرة ياس أبوظبي

سكاي تران .. مواصلات معلقة في جزيرة ياس أبوظبي

مركبات معلقة الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط.

مركبات معلقة الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط.

وقعت شركة "ميرال" المسؤولة عن تطوير جزيرة ياس، وجهة التسلية والترفيه العالمية، والتي تضم عالم فيراري أبوظبي، وحلبة فورميولا1، وياس ووتروورلد، ومرسى ياس مذكرة تفاهم مع شركة "سكاي تران"، التابعة لوكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" والتي تتخذ من مجمع أبحاث وكالة "ناسا" الفضائية بولاية كاليفورنيا مقراً لها. وتنص الاتفاقية على البدء بدراسة وتنفيذ مشروع "سكاي تران" في جزيرة ياس بأبوظبي، حيث يتميز نظام النقل بسرعته وتزويد راكبيه بالخصوصية، وهو الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط.

مركبات معلقة

يعمل نظام "سكاي تران" بالتحكم من خلال الكمبيوتر، حيث صمم على هيئة مركبات معلقة "شبيهة بالطائرة" وتتسع لشخصين، كما يستخدم تقنية المغناطيسية المعلقة بدلاً من الإطارات. ويتميز هذا النظام الذي تم إنجازه في مجمع أبحاث وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" والحاصل على براءة اختراع بسرعته العالية وكلفته المنخفضة. كما سيشكل النظام شبكة مواصلات تمتد فوق الطرقات العامة عبر خطوط مغناطيسية معلقة تعمل بشكل آمن وتنقل زوار الجزيرة بانسيابية بين مقاصدها المتعددة حسب المواعيد المحددة وبكفاءة عالية من حيث استهلاك الطاقة. ويهدف المشروع إلى ربط الوجهات الحالية والمستقبلية على جزيرة ياس وإلى مطار أبوظبي الدولي في المستقبل.

تجارب فريدة ومثيرة

ويتماشى مشروع "سكاي تران" المبتكر مع رؤية ميرال التي تتلخص في توفير تجارب فريدة ومثيرة للمقيمين والزوار القادمين إلى جزيرة ياس من مختلف أنحاء العالم. ومع ارتفاع عدد الزوار، سيتيح تصميم "سكاي تران" المبتكر إمكانية توسيع شبكة النقل التابعة للجزيرة، حيث سيتم إضافة المزيد من المسارات والمركبات لاستيعاب زيادة الطلب على المواصلات. ومن خلال استخدام شبكة حاسوبية متطورة يمكن للمركبات التنقل بسرعة كبيرة وبطريقة آمنة وفعالة حسب رغبة الركاب.

وجهة ترفيهية

وتستقطب جزيرة ياس حالياً حوالي 25 مليون زائر سنوياً إلى وجهات مثل "فيراري وورلد أبوظبي" و"ياس ووتر وورلد" و"حلبة مرسى ياس لسباقات الفورمولا 1". ومع افتتاح المدينة الترفيهية "عالم وارنر براذرز أبوظبي" في عام 2018، من المتوقع أن يصل عدد الزوار من جميع أنحاء العالم إلى 30 مليون زائراً.