عطلة في أحضان الطبيعة الساحرة بمدينة بيرغن

متحف الهانزية

متحف الهانزية

وجبات في سوق الأسماك

وجبات في سوق الأسماك

سوق الأسماك

سوق الأسماك

مدينة بيرغن

مدينة بيرغن

بحيرة  Lille Lungegardsvannet

بحيرة Lille Lungegardsvannet

 Lille Lungegardsvannet

Lille Lungegardsvannet

وسط المدينة

وسط المدينة

 مشاهد رائعة من التلفريك

مشاهد رائعة من التلفريك

 كنيسة سانت ماري

كنيسة سانت ماري

ميناء بيرغن

ميناء بيرغن

مدينة تحتضنها الجبال فتمنحها من جمال الطبيعة وسحرها، إنها مدينة بيرغن في النرويج التي تم انشائها في العصور الوسطى مما يجعلها مزاراً سياحياً تاريخياً.

ويفضل زوار النرويج مدينة بيرغن على مدينة أوسلو لكونها محاطة بالمناظر الطبيعية وتمتلك كنزاً من الآثار المعمارية التاريخية بعكس العاصمة.

تقع بيرغن في الساحل الغربي للنرويج وهي تتمتع بمناظر طبيعية رائعة مستمدة من السلاسل الجبلية وخليجي سوغن وهاردانغر بما يشكلانه من مضائق ساحرة تتعانق مع المياه.

ومن أجل الاستمتاع بعطلة صيفية رائعة في بيرغن لعشاق هذه المدينة الاستثنائية، نضع بين أيديكم أهم المعالم السياحية الطبيعية والتاريخية هناك:
1- ميناء بيرغن

شأن كل المدن الساحلية، يعتبر الميناء مزاراً رئيسياً لزوار المدينة، فهو يحمل أسرارها على مدى مئات السنين وشهد العديد مما مر به سكان بيرغن.

وكان هذا الميناء سبباً في اهمية بيرغن التجارية والصناعية في السواحل الاسكندانافية طوال قرون، حيث اعتمد اقتصاد المدينة على الصيد وصناعة السفن.

2- وسط المدينة Torgallmenningen

وهي الساحة الرئيسية في بيرغن التي تتوفر بها المطاعم والمحلات التجارية وعدة ممرات للمشي ومحلات بيع الهدايا التذكارية.

3- تلفريك بيرغن

لا يمكن زيارة مدينة جبلية في بحر الشمال دون الاستمتاع بالنظر اليها من الأعلى، وهو ما توفره لكم الجولة بالتليفريك وهي أساسية في بيرغن.

ستستمتعون بمشاهد رائعة لسلاسل الجبال المحيطة بالمدينة وتكسوها الثلوج، مع مناظر البحيرات والخلجان والمضائق وهي فرصة لعشاق فن الفوتوغرافيا.

4- كنيسة سانت ماري

وهي كنيسة مبنية على الطراز القوطي، قامت ببنائها سلالة الفايكينج التي أسست المدينة وذلك عام 1180م، وهي أقدم كنيسة في بيرغن.

سحر الطراز القوطي يتجلى في هذه الكنيسة التي أدرجتها منظمة اليونسكو على قائمة التراث الانساني، بفضل تاريخها المذهل ونوافذها ذات العقود المدهشة.

5- بحيرة Lille Lungegardsvannet 

بحيرة خلابة تكونت بفعل الجبال والخلجان وتحيط بها حديقة بيرغن وهي موقع مثالي لعشاق الرومانسية ومحبي فنون التصوير الفوتوغرافي.

6- متحف الهانزية

كانت السلالة الهانزية هي المسيطرة على التجارة في هذه المنطقة في العصور الوسطى، وكانت تحكم المدينة بفضل نفوذها التجاري، ولهذا يقدم هذا المتحف لمحات هامة من سيرة بيرغن.

يقع المتحف في قلعة أثرية كانت منزلاً لأحد كبار السلالة الهانزية قبل قرون، ويستعرض العديد من المخطوطات والمقتنيات التي تبرز تاريخ المدينة ودور السلالة الهانزية في بنائها وتطويرها.

7- سوق الأسماك

لا يمكن زيارة مدينة ساحلية دون الاستمتاع بوجبة رائعة من أسماك بحر الشمال الدهنية بمذاقها الشهي، وفي سوق الأسماك يمكن للزائرين التعرف على انواع الأسماك في المنطقة وتكوين وجبة رائعة يتم طهيها أمام أعينهم وبسعر رائع، واللافت أن العاملين في السوق يجيدون عدة لغات منها الانجليزية.