ماليزيا ... لؤلؤه اسيا

ماليزيا لؤلؤه اسيا

ماليزيا لؤلؤه اسيا

مدينة كوالالمبور

مدينة كوالالمبور

منتزه  Gunung Mulu الوطني

منتزه Gunung Mulu الوطني

منتزه تامان نيجارا الوطني

منتزه تامان نيجارا الوطني

جزيرة بينانج

جزيرة بينانج

جزر لانكاوي

جزر لانكاوي

Langkawi

Langkawi

Penang

Penang

Taman Negara

Taman Negara

تحتل النصف الجنوبي من شبه الجزيرة التي تشترك فيها ماليزيا مع تايلاند

تحتل النصف الجنوبي من شبه الجزيرة التي تشترك فيها ماليزيا مع تايلاند

Gunung Mulu

Gunung Mulu

إذا منحت الدول جوائز في التنوع، فإن ماليزيا ستتصدر المركز الاول عالميا، ليس فقط لأن ماليزيا تعد بمثابة بوتقة تنصهر فيها الثقافات العرقية المختلفة، ولكنها أيضا مزيج فريد من نوعه من عادات مختلفة، واطعمة متنوعة واديان مختلفة تتعايش بسلام جنبا إلى جنب، اضف إلى ذلك التنوع الجغرافي المميز للبلاد والذي يتمثل في مجموعات الجزر الكبيرة، الجبال الشاهقة، الهضاب الخصبة والغابات الاستوائية المطيرة.

ماليزيا هي دولة فريدة من نوعها تنقسم فيها اليابسة إلى قسمين رئيسيين، غرب ماليزيا وهي تحتل النصف الجنوبي من شبه الجزيرة التي تشترك فيها ماليزيا مع تايلاند، وشرق ماليزيا الذي يوجد على الجانب الاخر من بحر الصين الجنوبي حيث توجد جزرة بورنيو (Borneo island)، كما ترون فإن هناك العديد من الاحتمالات عندما يتعلق الامر بالمناطق السياحية التي يمكنك زيارتها في ماليزيا.

ومن اجل هذا سنقدم اليوم لمحة بسيطة عن افضل المناطق السياحية التي يمكنك زيارتها في ماليزيا:
منتزه " Gunung Mulu" الوطني:


يعد منتزه " Gunung Mulu" الوطني في ولاية سراواك في جزيرة بورنيو واحد من اشهر المعالم السياحية في ماليزيا وفي جنوب شرق اسيا بشكل عام، ويشتهر هذا المنتزه باحتوائه على مجموعة تكتلات صخرية من الاحجار الجيرية ذات اشكال مبهرة وعلى سلسلة كبيرة من الكهوف الجبلية والتي تعد من اكبر واطول سلسلة كهوف في العالم وهي تتضمن اكبر كهف غرفة كهف في العالم وتعرف باسم غرفة سراواك (Sarawak Chamber) ومساحتها كبيرة بما يكفي لأن تقوم باستيعاب 40 طائرة بوينغ من طراز 747.

جزر لانكاوي:


لانكاوي هي عبارة عن ارخبيل من الجزر يوجد في بحر اندامان قبالة ساحل ماليزيا شمال غرب البلاد، ارخبيل جزر لانكاي مكون من 99 جزيرة تحتوي على مجموعة من اجمل شواطئ العالم وتحتوي هذه الجزر أيضا على مساحات كبيرة من الغابات المطيرة واشجار المانغروف والجبال التي تحيط بها الغابات، خلال السنوات الاخيرة بنيت العديد من المنتجعات والفنادق والمطاعم والمرافق السياحية الأخرى في لانكاوي والتي تتيح للزوار فرصة الاستمتاع بالجمال الطبيعي الاستثنائي المميز للأرخبيل.

منتزه تامان نيجارا الوطني:


يمتد منتزه تامان نيجارا الوطني عبر ثلاث ولايات في الجزء الشمالي من غرب ماليزيا، وهو يعرف بكونه اقدم الغابات الاستوائية المطيرة في العالم ويشتهر بأنه واحدة من الوجهات السياحة المفضلة لدى محبي الطبيعة والمغامرين، ويتميز هذا المنتزه بتنوع الحياة البيئية في داخله حيث يحتوي على مجموعة كبيرة من النباتات البرية الجميلة والطيور الغريبة والحيوانات النادرة مثل نمر الملايو، الفيل الأسيوي ووحيد القرن السومطري وغيرها، ومن أشهر الأنشطة المحببة التي يقوم بها زوار المنتزه هي تجربة السير على جسر " Canopy" (Canopy Walk) وهو جسر طويل معلق عاليا فوق قمم الأشجار حيث يمكن للزوار المشي على الجسر ومراقبة الطيور الغريبة التي تحلق في السماء عن قرب، وينظم داخل المنتزه رحلات سفاري ليلية بصحبة مرشد وهي تتيح لك فرصة مراقبة النباتات التي تزهر إلا ليلا ومشاهدة الفطريات التي تتوهج في الظلام الفطريات والكائنات الليلية الأخرى مثل البوم والقطط الفهد والتنين المياه.

مدينة كوالالمبور:


منذ ما يقرب من 200 عام، كوالالمبور مجردة بلدة هادئة في غرب ماليزيا يعمل سكانها في تعدين القصدير، والآن اصبحت العاصمة الماليزية واحدة من اكبر المدن الحديثة في العالم، مدينة كوالالمبور أو "كل" (KL) كما يطلق عليها السكان المحليين تعد مثالا حقيقيا على مفهوم الانصهار الثقافي المميز للبلاد، عند زيارتك لهذه المدينة النابضة بالحياة فإن أول ما ستلاحظه هو ناطحات السحاب الضخمة المنتشرة في كافة أنحاء المدينة والمناطق السياحية الرائعة التي تحتوي على الكثير من المطاعم ومراكز التسوق مدينة كولالمبور لا تحتوي على مركز ولا يوجد ما يعرف بوسط المدينة ولكن تحتوي المدينة على عدة مناطق نشطة مثل ميدان ميرديكا (Merdeka Square)، الحي الصيني والذي يعد وجهة سياحية شهيرة بفضل احتوائه على منطقة المثلث الذهبي (Golden Triangle) وهي منطقة شهيرة للتسوق تمثل الوجه الحديث للمدينة ويوجد فيها أبراج بتروناس الشهيرة (برجا بتروناس التوأم) والتي تعد من أكثر الأبنية لفتا للأنظار في العاصمة الماليزية.

جزيرة بينانج:


تقع جزيرة بينانج في مضيق ملقا قبالة الساحل الشمالي الغربي غرب ماليزيا وهي وجهة سياحية شهيرة بفضل تاريخها الثري كأولى محطات التجارة البريطانية في منطقة الشرق الأقصى وتشتهر الجزيرة بتنوع طرازها المعماري حيث يمكنك مشاهدة الأبنية التاريخية القديمة بجوار الأبنية الحديثة الجميلة، زيارتك للجزيرة لن تصبح كاملة إلا بعد تناولك للأطعمة المحلية اللذيذة في الجزيرة وتجربة ركوب عربة التريشاو (trishaw) والتجول في عاصمة الجزيرة، مدينة جورج تاون (George Town) حيث يمكنك مشاهدة الأبنية المبنية على الطراز المميز للمستعمرات البريطانية والمعابد الصينية والهندية.