انطلاق فعاليات معرض سوق السفر العربي 2016 في دبي

انطلاق فعاليات معرض سوق السفر العربي 2016 في دبي

انطلاق فعاليات معرض سوق السفر العربي 2016 في دبي

تنطلق اليوم فعاليات سوق السفر العربي "الملتقى 2016"، أكبر حدث متخصص من نوعه في السفر والسياحة تستضيفه المنطقة في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض خلال الفترة من 25 وحتى 28 أبريل الجاري، بمشاركة 2800 عارضاً من مختلف أنحاء العالم، و64 جناح دولة. 

الدورة الـ23

ويشارك في الدورة الـ23 من الحدث 423 جناحاً رئيساً تمثل 86 دولة، وأكثر من 100 عارض مشارك للمرة الأولى، وسط توقعات بأن يتجاوز زوار "الملتقى" الـ 26 ألف زائر على مدى أربعة أيام. 

جلسات "الملتقى" 

كما تركز الدورة الجديدة من "الملتقى" على سياحة السوق الوسطى، وتقدم أجندة غنية من البرامج والفعاليات المتنوعة، والعروض وأكثر من 50 جلسة حوارية متخصصة بمشاركة مجموعة من أبرز خبراء السفر والسياحة والمعنيين بالقطاع، وتتيح للمتخصصين والزوار ورجال الأعمال مجالات واسعة لتبادل الخبرات وبناء العلاقات، إلى جانب تسليط الضوء على أبرز المستجدات والنجاحات والانجازات في قطاع السفر والسياحة على مدار الشهور الاثني عشر الماضية.

وتشمل جلسات "الملتقى" مجموعة مواضيع حول السوق الوسطى، تبدأ بالجلسة الإفتتاحية تحت عنوان "مستقبل دولة الإمارات كمركز سياحي عالمي" وتقام يوم 25 أبريل من الساعة الواحدة وحتى الثانية والنصف ظهراً في مسرح الملتقى العالمي الكائن في القاعة الثامنة، وذلك بمشاركة كوكبة من المتحدثين، حيث يناقشون الرؤية الكبيرة لدولة الإمارات كواحدة من المراكز السياحية الرائدة في العالم، وكيفية تطورها خلال العقد المقبل وما بعده.  

وتنعقد في ثاني أيام "الملتقى" يوم 26 أبريل جلسة "استراتيجيات السوق الوسطى"، وذلك من الساعة الواحدة والربع حتى الثانية والربع ظهراً على مسرح الملتقى العالمي، حيث تناقش الجلسة ماهية سائح السوق الوسطى والمناطق القادم منها واحتياجاته المختلفة. 

إفطار قادة الملتقى

وتضم الدورة الجديدة من الملتقى مجموعة فعاليات وبرامج متميزة تقدم نظرة شاملة على السوق، وتتيح مجالات واسعة لتبادل المعلومات ومناقشة القضايا المتغيرة الراهنة في السوق ومن أبرز الفعاليات تنظيم "إفطار قادة الملتقى" يوم 27 أبريل بحضور 100 مشارك من قادة ورواد الشركات الخاصة العاملة في القطاع لمناقشة التحديات الإقليمية، والمشهد المستقبلي والفرص المتاحة. 

ملتقى المدونين

وتدشين فعالية "ملتقى المدونيين في سوق السفر العربي" التي تقام للمرة الأولى ضمن الملتقى وتجمع 25 مدوناً من المهتمين بالسفر والسياحة للمشاركة في اجتماعات مصغرة مع أبرز العارضين لبحث مجالات التعاون والعمل المشترك في المستقبل.

المنتجعات الصحية

وتحمل الدورة الجديدة من سوق السفر العربي "الملتقى" كذلك، عدة تطورات جديدة مثل إضافة قاعة "المنتجعات الصحية" التي تضم 25 عارضاً من المتخصصين في السياحة العلاجية والمنتجعات الصحية والسبا، وذلك بهدف ربط الجهات الشرائية في الشرق الأوسط الباحثة عن مجالات المنتجعات الصحية والسبا مع أهم الموردين العالميين. كما تشهد الفعاليات الجديدة إطلاق "أكاديمية وكلاء السفر" وهي فعالية تنعقد في آخر أيام "الملتقى".

معرض تقنيات السفر

ويشهد "الملتقى" عودة مجموعة أخرى من الفعاليات المميزة مثل "معرض تقنيات السفر"، والجلسات الفكرية والمعرفية لتبادل الخبرات في "مسرح التقنيات السياحية" طيلة أيام "الملتقى"، وتقديم جوائز "نيو فرونتيرز" للتعافي من الكوارث، التي تكرّم جهود الدول التي تعرضت لخسائر اقتصادية وبشرية جسيمة نتيجة كوارث طبيعية خلال الشهور الاثني عشر الماضية. 

ومن المتوقع أن يتجاوز إجمالي حجم الصفقات التي ستُبرم خلال المعرض 2.75 مليار دولار (10 مليارات درهم) بنسبة نمو 9% مقارنة مع صفقات العام الماضي، ويمثل هذا المبلغ رقماً قياسياً على صعيد دورات المعرض الـ22 السابقة. وتتوقع الجهة المنظمة للمعرض أن يزور الملتقى في دورته الحالية ما يفوق 26 ألف زائر.