تعرفوا على قلب لؤلؤة السياحة في جازان السعودية

منحدرات الوادي

منحدرات الوادي

عمق وادي لجب

عمق وادي لجب

صخور متنوعة في وادي لجب

صخور متنوعة في وادي لجب

نحت الطبيعة في وادي لجب

نحت الطبيعة في وادي لجب

وادي لجب قلب جازان

وادي لجب قلب جازان

جريان المياه في وادي لجب

جريان المياه في وادي لجب

جريان الماء في الوادي

جريان الماء في الوادي

الأشجار على جوانب الوادي

الأشجار على جوانب الوادي

المنحدرات على حواف الوادي

المنحدرات على حواف الوادي

انواع من الصخور في وادي لجب

انواع من الصخور في وادي لجب

جانب من وادي لجب

جانب من وادي لجب

ارتفاع الجبال  في وادي لجب

ارتفاع الجبال في وادي لجب

تعتبر منطقة جازان الواقعة جنوب غرب المملكة العربية السعودية منطقة غنية وزاخرة بكنوز الطبيعة الخلابة، ويطلق عليها لقب "لؤلؤة الجنوب"، حيث أساسيات التنوع في المنطقة كالغابات والجبال المرتفعة والسهل ذات الغطاء الأخضر والتي تنسال منها أجمل الشلالات مشكلةً أجمل البحيرات التي لا تقل روعة عن الشواطئ والجزر البكر، والتي توفر كل ما يُمتع الزائر بمقومات الطبيعة الساحرة. 
 
ويقع في منطقة جازان "وادي لجب" الذي يعد قلب "لؤلؤة السياحة"، ويعتبر واحداً من أكثر المناطق السياحية جمالاً في المملكة العربية السعودية.  
 
وادي لجب
وادي لجب عبارة عن شق صخري تخترقه مياه السيول التي نحتت طريقاً ضيقاً بين جبلين كبيرين، وهو من ضمن أودية تهامة السعودية ويتبع لجبال الريث، ويقع على بعد 135 كيلومتراً شمال شرق مدينة جيزان ويمتد ذلك الصدع لمسافة 15 كيلومتراً باتجاه الجنوب الغربي. 
 
تتميز مياه الوادي بنقائها وبرودتها نظراً لعزلة الوادي عن أشعة الشمس المباشرة حيث تدخل أشعة الشمس لدى إنتصاف الظهيرة وتقوم جوانب الوادي الصخرية والعميقة بحجب الشمس لباقي فترات النهار.
 
ينفرد الوادي بطبيعته الخلابة جراء جريان الماء فيه طوال العام، التي تخترق الوادي، والتي تنبع من صخور الوادي، وهذا ما جعله متميزا بغطاء نباتي متنوع من الأشجار العالية والحشائش والشجيرات المتسلقة للصخور، إلا أنه ذو خطورة لدى هطول الأمطار نظراً لضيق الوادي وارتفاع جوانبه الصخرية إلى ما يقارب 800 متر تشكلت نتيجة نحت المياه للصخر على مدى آلاف السنين.
 
حدائق لجب المعلقة
في وسط هذا الارتفاع نشاهد الحديقة المعلقة على ارتفاع يزيد عن 200 متر من الوادي، ثم يعلوها ارتفاع آخر يصل إلى 400 متر، مشكلاً بالفعل حديقة معلقة يصل ارتفاع أشجارها إلى أكثر من 10 أمتار. 
 
ويستمتع زائرو الحدائق أثناء السير في وسطها بمشاهدة عدة طبقات صخرية منها الجرانيت والرخام والبازلت والصخور المتحولة والصخور النارية، وما يسمى بصخور "الخورم" التي اتخذ منها النحل خلايا تسكنها، ويملأها مما تفرزه بطونه من العسل.
 
ميزة الوادي السياحية
يعد هذا الوادي انكسار فريداً من نوعه في الشرق الأوسط،  حيث ذكر بعض السياح الأجانب الذين تعرفوا على الوادي، أن هذا الانكسار الصخري الجميل، هو الفريد من نوعه في الشرق الأوسط، ويمثل أهم المعالم السياحية في السعودية، كما إن تسلق جوانب هذا الوادي وتصويره يعدان مغامرة مثيرة، تستهوي هواة التسلق، والمناظر الطبيعية.
 
ويعتبر الوادي متنزهاً طبيعياً لسكان المنطقة، ويزوره الكثير من المصطافين من المناطق المجاورة، لكن شهرته في ازدياد خاصة في فترات الصيف، حيث يحافظ الوادي على برودته وتحافظ مياهه على جريانها بأرضية الوادي.