3 مدن سعودية في قائمة أفضل مدن في الشرق الأوسط.. ما هي؟

جدة

جدة

المنطقة الشرقية

المنطقة الشرقية

الرياض

الرياض

احتلت 3 مدن سعودية وهي الرياض وجدة والمنطقة الشرقية - على التوالي - المراتب التاسعة، والثامنة، والسابعة، كأهم المدن في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2015، وفقاً لما كشف عنه استبيان جديد أجراه أكبر موقع للتوظيف في منطقة الشرق الأوسط، بالتعاون مع منظمة رائدة عالميا مختصة في أبحاث السوق.
 
الاستبيان
أجرى الاستبيان الجديد بيت.كوم، بالتعاون مع منظمة YouGov المتخصصة في أبحاث السوق، وحمل عنوان "أهم المدن في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2015". 
 
وحول هذا الاستبيان، أوضح سهيل المصري نائب الرئيس للمبيعات في موقع التوظيف، أنهم يحملون على عاتقهم مسؤولية استعراض المدن الأفضل أداء في المنطقة، ليتمكن الباحثون عن وظائف من اتخاذ التقديرات المبنية على معرفة كاملة في حال رغبتهم بالانتقال إلى مدينة أخرى.
 
وعن نوعية هذه الأبحاث، بينت إليسافيت فراكا، مدير الأبحاث، إن هذا النوع من أبحاث السوق يقدم معلومات شمولية عن المدن في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الوقت الراهن، لتتمكن كل من الشركات والباحثين عن عمل من الحصول على المعلومات القيمة المتعلقة بالعديد من الجوانب المؤثرة على مستوى المعيشة في المدينة التي يختارونها.
 
نتائج الاستبيان
أكد الاستبيان على وجود 35 في المئة من جدة، و40 في المئة من الرياض، يعتبرون الرواتب متميزة بالتنافسية وتتراوح بين جيدة إلى ممتازة.
 
وجاء في الاستبيان  أن 72 في المئة من سكان جدة و62 في المئة من سكان المنطقة الشرقية، أعربوا عن سعادتهم بشكل كبير أو إلى حد ما للعيش في المدينتين.
 
وتبرز الفوائد التي يحصل عليها الأهالي، في النمو الوظيفي الشخصي، ووسائل الراحة ذات الأسعار المعقولة من ضمن العوامل الاقتصادية الأخرى في المدن الثلاث، بينما حققت الرياض والمنطقة الشرقية نتائج أفضل فيما يتعلق بتكاليف السكن المقبولة.
 
وفيما يخص العوامل الاقتصادية، جاءت الرياض والمنطقة الشرقية وجدة في المراكز الرابع والثامن والتاسع على التوالي، على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
 
وفيما يتعلق بالعوامل البيئية، فإنها تشكل مجموعة من المجالات المهمة المرتبطة بالراحة، والنظافة، التي تؤثر على جودة الحياة الإجمالية داخل المدينة وتفاوتت نسبها ما بين جيدة إلى ممتازة مع ملاحظة وجود الازدحامات المرورية.
 
وبحسب أغلب المجيبين، فإن جدة، والرياض، والمنطقة الشرقية تعتبر على التوالي إما جيدة أو ممتازة فيما يتعلق بالعوامل الرئيسية التي تؤثر على مستوى المعيشة.
 
وحصلت المنطقة الشرقية، والرياض، وجدة على التوالي، على تقييم جيد أو ممتاز من المجيبين بالنسبة إلى العوامل التالية: 
 
سهولة تأسيس عمل جديد، وعدم وجود البيروقراطية في الإجراءات والأعمال الورقية، وسهولة إيجاد مصادر التمويل لتأسيس الأعمال الجديدة، واستعداد السوق لتقبل الأفكار الجديدة والابتكارات، وتشبع السوق، والمقدرة على إيجاد المواهب المحلية لتوظيفها، والضرائب والرسوم المقبولة.