لقاء الخميس للسيدات... قصص نجاح سعوديات لن تنتهي!

 لقاء الخميس في جدة

لقاء الخميس في جدة

 يوم استضافة مصممتا المجوهرات العالميات لينا وهلا الخريجي

يوم استضافة مصممتا المجوهرات العالميات لينا وهلا الخريجي

قاعة عقد لقاء الخميس في جدة

قاعة عقد لقاء الخميس في جدة

 غدير خفاجي

غدير خفاجي

 المصممة الصناعية ميعاد العبود

المصممة الصناعية ميعاد العبود

 المصورة السعودية سوزان إسكندر

المصورة السعودية سوزان إسكندر

ساعتان ونصف من الإلهام.. الأمل.. والإبداع تتم كل يوم خميس في إحدى مدن المملكة، بهدف تمكين المرأة السعودية من إظهار جهودها في خدمة المجتمع ونقل إنجازاتها من المستوى الشخصي إلى الجماهيري. إنه "لقاء الخميس للسيدات".
 
تستضيف ذلك اللقاء سيدات وشابات سعوديات قدَّمْنَ منجزا فعليا ذا تأثير على المستوى الشبابي أو الوطني أو العالمي، فيقمنَ بنقلْ تجربتهنّ الشخصية لتصبح جرعة ثقافية إيجابية لجميع الحاضرات، وسبيلاً لكسب وتبادل الخبرات بينهنّ.
 
عن ذلك، قالت رئيسة لقاء الخميس للسيدات في جدة أمل الشهري لـ"هي": "نسعى دوماً لاختيار نماذج من نساء سعوديات ملهمات كي نحفز المرأة السعودية، التي يتسنى لها الحضور المجاني وتتراوح عدد الحاضرات من ٣٠ إلى ٤٠ سيدة، لتكون الفئة الحاضرة بحسب إهتمام الضيفة، حيث نقوم مسبقاً بنشر إعلان عن اللقاء وإسم الضيفة ونشاطها وإنجازها على شبكات التواصل الاجتماعي لتقوم كل من تود الحضور بالتسجيل عن طريق "تويتر".
 
وأضافت الشهري عن اللقاءات التي أقيمت في جدة: "استضفنا في أول لقاءاتنا بجدة السعودية بيان أبو زنادة مؤسسة مجلة مختصة بمدينة جدة، ثم في لقائنا الثاني حلت ضيفة علينا المصممة الصناعية العالمية ميعاد العبود التي حازت على عدة جوائز عالمية في أميركا وفرنسا وسويسرا، وهي لا تزال في عقدها الثاني، كذلك حلت غدير خفاجي ضيفة علينا وهي مؤسسة إحدى الشركات المختصة بالتقنية والحاصلة على جائزة ريادة الأعمال في جدة".
 
وأكملت: "ثم استضفنا مصممتي المجوهرات لينا وهلا الخريجي ولهما علامة تجارية خاصة بهما في لندن يرتديها المشاهير وتنافس كبريات الشركات في العالم، ومنى شهاب متسلقة قمة كليمنجارو والمشاركة في تسلق قمة إيفرست تطوعاً لدعم مرضى السرطان، كذلك استضفنا إيمان باسهل وخلود الغامدي، ومريم بن محفوظ ونوف حكيم، وأخيراً المصورة العالمية سوزان اسكندر".
 
بدأ لقاء الخميس للسيدات في مدينة الرياض منشقاً من لقاء الخميس للرجال، ثم انطلق بعد ذلك في مدينة جدة ومدينة الخبر، واستضاف فرع السيدات في الرياض والذي يتم في مركز الملتقى النسائي حتى الآن 22 لقاء، بينما استضاف في جدة 8 لقاءات للسيدات منذ انطلاقته في إبريل 2013 ويستمر بلقاء شهري يجري في قاعة دردشة النسائية بفندك بارك حياة، أما مدينة الخبر فتستعد للقائها الثاني في قاعة المجلس بفندق إنتركونيننتال الخبر، وسيتطور لقاء الخميس مستقبلاً ليقام في مدن مختلفة حول المملكة.
 
يذكر أن فكرة لقاء الخميس بدأت كبادرة شبابية أطلقها أمين عام اللقاء منصور البطي وكان قاصراً على لقاء الخميس للرجال في الرياض ثم تطور وأصبح هناك لقاء للسيدات بإدارة أ. مها النحيط، وانطلق من بعدها في بقية المدن، وقد عمل اللقاء تحت مظلة مركز الأمير سلمان لدعم الشباب كراعي رسمي وجمعية مكين كراعي استراتيجي له، بالإضافة لعدة رعاه آخرين.