تحذير: الانتظار على الهاتف يسبب الأمراض المزمنة

حذرت دراسة طبية حديثة، من أن الانتظار لأكثر من ست دقائق على الهاتف، بسبب خاصية الانتظار في مراكز الاتصال الخدمية تعرض للإصابة بعدد من الأمراض المزمنة، منها ضغط الدم المرتفع والقلق والتوتر المزمن.

وأوضح الباحثون أن الانتظار على الهاتف لأكثر من خمس دقائق و58 ثانية، يشكل خطورة على صحة الإنسان، ويعرضه للإصابة بعدد من الأمراض المزمنة.

يأتي ذلك في الوقت الذي توصل فيه العلماء البريطانيون إلى أن المتصلين بمراكز الاتصال الخدمية يتعرضون خلال عملية الانتظار إلى ارتفاع في مستوى ضغط الدم، ونسب التوتر بصورة حادة وخطيرة، بسبب مشاعر الإحباط، والغيظ الذي يعتريه نتيجة طول فترة الانتظار، وشعورهم بالإحباط لعدم سرعة حصولهم على الإجابات اللازمة عن أسئلتهم المهمة في كثير من الأحيان.

وأشار الباحثون إلى أن من إجمالي الأشخاص الذين شملتهم الدراسة، أعرب 64 % منهم عن ضيقهم وغيظهم من خاصية الانتظار البغيضة التي تتضاعف معدلاتها، وتزيد في حال اضطرارهم للاستماع إلى موسيقى رتيبة رديئة أثناء هذا الانتظار المستفز.