تاج أميرة اللوكسمبورغ لم يصمّم لها

تاج الكونتيسة ستيفاني عروس أمير اللوكسمبورغ

تاج الكونتيسة ستيفاني عروس أمير اللوكسمبورغ

تاج الكونتيسة ستيفاني عروس أمير اللوكسمبورغ

تاج الكونتيسة ستيفاني عروس أمير اللوكسمبورغ

الكونتيسة ستيفاني عروس أمير اللوكسمبورغ

الكونتيسة ستيفاني عروس أمير اللوكسمبورغ

إعداد : نيبال جندي مع إن فستان زفاف الكونتيسة ستيفاني أميرة اللوكسمبورغ الجديدة قد صمّم خصيصاً لها (بالطبع)، لم يكن التاج الرائع الذي جلس على رأسها الأميري الجميل مصمماً من أجل عينيها! فالعروس التي تألقت بفستان صممه المبدع إيلي صعب واستعمل فيه أمتاراً طويلة من قماش االدانتيل الفاخر، توّجت تسريحة شعرها الباريسية الصنع بتاج يعود لعائلتها البلجيكية العريقة. مع أن العادة في بلجيكا، التي تمتد من الأميرة جوزيفين شارلوت إبنة الملك ليوبولد الثالث، تقتضي أن ترتدي العروس تاج الـ Congo Tiaraأو الـ Belgian Scroll Tiara. ولكن الأميرة خرجت عن هذا التقليد لمعرفتها ان تاج العائلة أجمل بكثير من جهة، ولأنها تحترم تربيتها وتقاليد عائلتها من جهة اخرى. وقد قامت دار ALTENLOH البلجيكية للمجوهرات بتصميم التاج منذ عدة سنوات لعائلة لانوي التي تتحدر منها أميرة اللوكسمبورغ الجديدة. وقد ارتدته جميع شقيقاتها وزوجات أشقائها في حفلات زفافهنّ من قبلها. فلهذا، نرى أن هذا التاج يستحق وبامتياز لقب " تاج الأفراح الملكيّة". وهو يتألّف من 270 ماسة برّاقة نقيّة ترصّع قالباً من البلاتين، وقد حفرت فيه أشكال تشبه أوراق الأشجار تماشت بتناغم كبير مع تطريزات فستان الزفاف.