Marie Chantal قصر في المنفى

 مارى شانتال

مارى شانتال

مارى سيدة مطبخ أيضا

مارى سيدة مطبخ أيضا

 لحظة استرخاء فى المنزل.

لحظة استرخاء فى المنزل.

فى المطبخ

فى المطبخ

 مارى شانتال

مارى شانتال

 مارى شانتال أميرة يونانية ومليارديرة.

مارى شانتال أميرة يونانية ومليارديرة.

 مع أولادها الخمسة فى غرفة المعيشة

مع أولادها الخمسة فى غرفة المعيشة

مارى غارقة فى الجمال

مارى غارقة فى الجمال

مارى شانتال

مارى شانتال

فى الحديقة الخلفية للمنزل

فى الحديقة الخلفية للمنزل

غرفة الطعام

غرفة الطعام

Princess Marie Chantal

Princess Marie Chantal

Princess Marie Chantal

Princess Marie Chantal

Princess Marie Chantal

Princess Marie Chantal

 الأميرة والأمير بافلو أمام مدخل المنزل

الأميرة والأمير بافلو أمام مدخل المنزل

المدخل الرئيسى

المدخل الرئيسى

غرفة الاستقبال

غرفة الاستقبال

غرفة الاستقبال مع المرآة الذهبية

غرفة الاستقبال مع المرآة الذهبية

 غرفة الأستقبال الرسمية

غرفة الأستقبال الرسمية

Princess Marie Chantal

Princess Marie Chantal

إعداد: عمرو رضا
 
هل يحتاج أصحاب المليارات لتاج الإمارة لصنع السعادة؟ الفاتنة اليونانية Marie Chantal ابنة الملياردير روبرت ميللر تقول نعم، فبمجرد تتويجها بلقب أميرة يونانية انتقلت من نيويورك إلى عاصمة الأميرات لندن، وصنعت واحدا من أجمل البيوت الملكية بخيال مصممة أزياء وأموال والدها وبريق التاج لزوجها الامير Pavlos ولي عهد تاج اليونان الضائع، والأمير الشرفي في الدنمارك.
 
أموال لا حصر لها ضمنت للأميرة ماري شانتال الزواج من الأمير بافلو فقد وضع والدها في حسابها 200 مليون دولار بمجرد تقدم ملك اليونان المعزول قسطنطين بطلب يدها لابنه ولي العهد، وخيالها كمصممة أزياء متخصصة في عالم الأطفال ودارسة متخصصة لفنون الديكور، ومخازن التحف والأثاث الفاخر التي فتحت أمامها في العاصمة لندن جعلت من منزلها واحدا من أرقى البيوت الملكية، لدرجة أن الملك نفسه أطلق عليه لقب المقر الرسمي للعائلة المالكة اليونانية، وبات هو المقر المفضل لإجراء حفلات الاستقبال الرسمية.
 
المنزل مرحلة وسط بين الفيلات والأكواخ الأوروبية الشهيرة وملحق به حديقة صغيرة ويتوسط منطقة تاون هاوس في لندن، وهو أقرب لمباني تشيلسي التاريخية من الخارج، ولكنه من الداخل متأثر بشدة بالعمارة الملكية البريطانية مع لمسة ديكور فرنسية راقية، ومساحات كبيرة للعب الأطفال خاصة وان البيت يضم خمسة أمراء وأميرات هم أطفال ماري.
 
أرقى ما في المنزل الدور الأول فقد صنع بعناية ليكشف عن الفخامة والثراء واللمسة العصرية أيضا، فعلى الجدران ستجد مجموعة مختارة من أشهر اللوحات، مع حضور لافت لقماش المخمل كخلفية للوحات، ولبعض المقاعد التي تم اختيارها بعناية من أخشاب الأبنوس المطعم بالفضة، وفي الاستقبال المرآة المذهبة الشهيرة ومجموعة فاخرة من المزهريات الفخارية المصنوعة يدويا وقطع من أغلى وأفخم أنواع السجاد الملكي في العالم، والدخول بالطبع ممنوع للأطفال.
 
غرفة الطعام أكثر عصرية وصنعت خصيصا لتناسب عدد الأطفال ويتم تجميلها يوميا بباقات من الزهور، مع موقد من التراث الإنكليزي، ومائدة طعام من تصميم TH-Robsjohn Gibbings وثريا ذهبية عملاقة، وعلى الجدران مجموعة من لوحات الفن المعاصر.
 
وكان من المقرر إعداد غرفة مكتب للأميرة في الدور الأول ولكنها نقلتها للمبنى المواجه للمنزل حيث أقامت المقر الرئيسي لمجموعتها المتخصصة في تصميم وبيع أزياء الأطفال، بينما يحتل الأمراء ماريا أولمبيا، كونستانتينوس ألكسيوس، أخيلياس أندرياس، أوديسياس كيمون وأريستيد ستافروس، غرف الدور العلوي للمنزل، وهذا الطابق ممنوع على الضيوف ارتياده للحفاظ على خصوصية الأميرات.
 
هل يحتاج أصحاب المليارات لتاج الإمارة لصنع السعادة؟ شاهدي صور منزل الأميرة ماري لتعرفي الإجابة.