بيل كلينتون يحمل لقب أب العام

بيل كلينتون يحمل الجائزة والى جانبه ابنته الوحيدة تشيلسي

بيل كلينتون يحمل الجائزة والى جانبه ابنته الوحيدة تشيلسي

تشيلسي كلينتون تعانق والدها بيل وتقول له انت الافضل

تشيلسي كلينتون تعانق والدها بيل وتقول له انت الافضل

إعداد: نبال الجندي حمل الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون جائزة "أب العام" لسنة 2013. واعلنت مجلة Parade "بارايد" الأميركية إن تشيلسي كلينتون فاجأت والدها وسلمته جائزة "أب العام" خلال حفل أقامه "المجلس الوطني للآباء" في نيويورك. وقد أعرب كلينتون عن فرحته الكبيرة ومفاجأته بهذا اللقب. وذكر انه بالرغم من كل المواقع التي شغلها في حياته فإن الأولوية هي بالفعل لدوره كأب. وتحدث عن المنبر مستعيداً ذكرى ولادة ابنته الوحيدة تشيلسي في العام 1980، وإصراره على حضور الولادة القيصرية التي خضعت لها زوجته هيلاري آنذاك. وقد استرسل في التعبير عن أن ولادة ابنته كانت أعظم شيء حصل معه على الإطلاق. كما أكد – من باب التواضع - إن الكثيرين يستحقون هذا اللقب أكثر منه، مقراً بأنه يشعر بسعادة شديدة لأن رؤية ابنته تجعله أكثر الناس سعادة في العالم. ويذكر ان بيل تلقّى بسعادة رسالة تهنئة من زوجته وزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كلينتون. أما المحتفلة بوالدها تشيلسي، فقد عبرت عن فخرها بوالدها مؤكدة "انه يؤمن لها دائماً ملجأ آمناً ومكاناً صلباً تنطلق منه". وشكرت القيمين على الحفل على منح والدها هذه الجائزة، التي تعتبر أنه يستحقها. أما الأساس التي اختار المجلس الوطني للآباء في الولايات المتحدة كلينتون بناءً له فهو نتيجة العمل الذي قام به حين كان في سدّة الرئاسة وعمله في مؤسسة "ويليام جي كلينتون" منذ أن غادر البيت الأبيض في العام 2000. ولم ينس المجلس مدح "مبادرة كلينتون العالمية" ونشاطه كمبعوث أميركي خاص إلى هايتي بعد الزلزال الذي ضربها عام 2010. يذكر أن من الفائزين السابقين بالجائزة هم الجنرال دوغلاس مكارثر والرؤساء دوايت أيزنهاور، وجون كينيدي، ورونالد ريغان.