الطاقة الشمسية تشحن أجهزة أبل القادمة

الطاقة الشمسية تشحن أجهزة أبل القادمة

الطاقة الشمسية تشحن أجهزة أبل القادمة

لعل المشكلة الأكبر التي تواجهنا في عالم الهواتف الذكية هي سرعة نفاذ شحن البطارية، ولكن هذا الأمر قد لا يشكل أهمية في المستقبل حيث أن شركة أبل الأمريكية قد حصلت مؤخراً على براءة اختراع لاستخدام خلايا الطاقة الشمسية كجزء مُدمج في الشاشات التي تعمل باللمس، في أجهزة "ماك بوك" وآيفون وآي باد وآبل ووتش.
 
الإختراع الجديد يكفي المستخدم عناء الشحن طوال الوقت وحمل الشواحن المستقلة حيث سيتم شحن الألواح الشمسية المدمجة في شاشات هذه الأجهزة على مدار اليوم، من دون الاعتماد فقط على الشواحن الكهربائية، ويمكن أن توفر هذه التكنولوجيا الفريدة دعماً لبطاريات أجهزة الشركة المتعطشة دائما للطاقة، بحيث تظل الأجهزة تعمل على مدار الساعة.
 
وطبقاً لبراءة الاختراع ستعمل أجهزة الاستشعار في الشاشات التي تعمل باللمس على تحويل الطاقة الشمسية إلى طاقة كهربائية، تستفيد منها بطارية الهاتف، الأمر الذي سيحل مشكلة هواتف الشركة الحالية، حيث لا يمكن لبطاريات هواتفها العمل أكثر من يوم واحد فقط.
 
كما ستعمل أبل على إطالة عمر بطاريات هواتفها الحالية والسابقة بما مقداره ساعة عمل إضافية، من خلال التحديثات التي ستجريها على نظام التشغيل 9 iOS في المستقبل القريب.
 
ومن المتوقع أن يكون هذه التقنية الجديدة متوفر على هواتف آيفون 7 التي سيتم الكشف عنها في شهر سبتمبر المقبل.