توظيف 10 آلاف سعودية في قطاع المخابز

عمل السعوديات في المخابز

عمل السعوديات في المخابز

عمل السعوديات في المخابز

عمل السعوديات في المخابز

عمل السعوديات في المخابز

عمل السعوديات في المخابز

عمل السعوديات في المخابز

عمل السعوديات في المخابز

أثبتت المرأة السعودية نجاحها وتميزها في جميع مجالات وقطاعات العمل التي خاضتها مع الدعم الذي تتلقاه من كافة قطاعات الدولة والقطاعات الخاصة التي عنيت بإيجاد فرص العمل المناسبة لطبيعتها ولخصوصية مجتمعها، وفي بادرة جديدة أصبح للمرأة السعودية موقع في قطاع المخابز والأفران.
 
حيث شهد قطاع المخابز والأفران دخول 10 آلاف فتاة سعودية في مجال العمل بالأفران والمخابز في كل مناطق السعودية، منهن 5 آلاف فتاة في المنطقة الوسطى، و2000 في الشرقية، والباقي في المنطقة الغربية.
 
وأكد رئيس لجنة المخابز بغرفة جدة فايز حمادة، وجود عدد من المعوقات التي تواجه عمل الفتيات في الأفران من ناحية التصميم الذي لا يفصل الجانبين الذكور والإناث، وأشار إلى أن جميع المصانع والمخابز الجديدة بدأت تراعي هذا الجانب، ما يعكس التوجه للاستفادة من الفتيات في قطاع الفنادق، الذي يواجه صعوبة بالغة في استيفاء نسب السعودة، بسبب عزوف الشباب عن العمل في هذا القطاع، وفي المقابل إقبال الفتيات عليه.
 
علماً بأن حجم الاستثمار في هذا القطاع في السعودية يبلغ نحو مليار ريال، حيث يوجد بها 4200 مخبز، وتعد مشكلة العمالة ودعم الكيروسين هما أكبر المشكلات التي يعانون منها، إذ لا يمكن زيادة سعر الخبز، مع وجود دراسات لحل تلك القضايا، من أجل تحسين سعر الكيروسين، وكذلك تتم دراسة الخطوات لبدء إنشاء معهد لتأهيل الشباب للعمل في المخابز وتدريبهم التدريب الأمثل.
 
يُذكر بأن فعاليات معرض المأكولات والفنادق والضيافة السعودي في دورته الـ20، الذي اختتم فعالياته منذ عدة أيام، والذي يشكل أكبر حدث تجاري في مجال قطاع الأغذية والضيافة، المقام تحت رعاية وزارة الزراعة بمركز جدة للمنتديات والفعاليات، قد استقطب أكثر من 20 ألف زائر، وأسهم في عقد صفقات تجارية بلغت 20 مليون ريال، وشارك فيه أكثر من 500 طاه في مسابقة جدة المفتوحة للطهي وفنون تزيين المائدة، التي نالت هذا العام تفاعلا لافتا من قبل زوار المعرض على مدى أربعة أيام.