Be Me Eyes.. ساعدي المكفوفين في حياتهم اليومية

Be Me Eyes.. ساعدي المكفوفين في حياتهم اليومية

Be Me Eyes.. ساعدي المكفوفين في حياتهم اليومية

Be Me Eyes.. ساعدي المكفوفين في حياتهم اليومية

Be Me Eyes.. ساعدي المكفوفين في حياتهم اليومية

Be Me Eyes.. ساعدي المكفوفين في حياتهم اليومية

Be Me Eyes.. ساعدي المكفوفين في حياتهم اليومية

Be Me Eyes.. ساعدي المكفوفين في حياتهم اليومية

Be Me Eyes.. ساعدي المكفوفين في حياتهم اليومية

تتوفر للأجهزة الذكية الكثير من التطبيقات الممتعة ولكن في المقابل هناك العديد من التطبيقات المفيدة جداً التي تم تطويرها لخدمة المجتمع ودون البحث عن مقابل أو ربح. 
 
آخر هذه التطبيقات، إبتكار الدانماركي هانز مورجن فيبرج الذي يعاني من ضعف في البصر تطبيق جديد يحمل إسم "كُنْ عَيني" Be My Eyes /، يسعى لمساعدة المكفوفين من خلال ربطهم بأشخاص يمكن أن يساعدوهم في حياتهم اليومية عبر محادثات مرئية مباشرة. وقد استعان هانز الذي يعمل حرفيا بشركة "روبوكات" Robocat لتحويل التطبيق إلى واقع.
 
التطبيق المتوفر حالياً لهواتف آيفون – يسأل المستخدم عما إذا كان من المبصرين أو المكفوفين بعد عملية التنزيل، وذلك لمعرفة ما إذا كان يبحث عن المساعدة أو يسعى لتقديم المساعدة.
 
وإذا قام المستخدم بالتسجيل كمتطوع، يمكن لأي شخص أعمى مُسجِّل – عند الحاجة – أن يطلب المساعدة في أي مسألة ليقوم التطبيق بالبحث في الشبكة عن أي شخص قادر على المساعدة من خلال استخدام كاميرا هاتف الشخص الأعمى ليحدثه عما يراه عبر مكالمات مرئية مباشرة. 
 
ويمكن لمستخدمي الإصدار 7.0 وما فوق من نظام آي أو إس المشغل لأجهزة شركة أبل الذكية تنزيل التطبيق الذي يأتي بحجم 36.3 ميجابايت من متجر آب ستور.