"من عرق جبينهن" دخلن القائمة... نظرة على أكثر نساء العالم ثراءً

Sheryl Sandlberg

Sheryl Sandlberg

Folorunsho Alakija

Folorunsho Alakija

Denise Coates

Denise Coates

صحيح أن هذا العام حقق رقماً قياسياً للنساء في قائمة فوربس لأغنى أثرياء العالم إذ إرتفعت أعداد النساء اللاتي دخلن القائمة للعام 2014 من 138 الى 172 إمرأة بين 1.645 مليارديراً، إلا أن لا أحد ينكر أن النساء ما زلن أقلية في القائمة ولم تتجاوز نسبتهن 10%، فبين 268 ملياديرياً جديداً دخلوا اللائحة لهذا العام، 42 منهم هن من النساء. 
 
في مقدمة النساء الثريات حققت كريستي والتون Christy Walton وريثة متاجر "وول مارت" Wal Mart أفضل النتائج في القائمة وحلتّ في المركز التاسع بثروة بلغت 36.7 مليار دولار، ووالتون إعتادت على الظهور في مراكز متقدمة في القائمة لأربع سنوات. وقد عززّت ثروتها هذا العام بعد تملّكها لأسهم في شركة First Solar. تلتها من النساء الفرنسية ليليان بيتانكو  Liliane Bettencourt التي تبلغ من العمر 91 عاماً والتي جمعت معظم ثروتها من شركة "لوريال" لمستحضرات التجميل بلغت 34.5 مليار دولار وجاءت في المركز الحادي عشر بالقائمة. إبنة وريثة مؤسس سلسلة المتاجر الشهيرة في الولايات المتحدة "وول مارت" أليس والتون إحتلت المرتبة الثالثة عشر بثروة بلغت 34.3 مليار دولار وهي في الـ64 من العمر. 
 
لكن كان لدخول بعض الأسماء النسائية للمرة الأولى في القائمة هذا العام وقع مختلف. فبين 42 إمرأة ، فقط 5 منهن إكتسبن ثروتهن من "عرق جبيهن" كما يقال ولم يرثن ثروات عائلية كما البقية اللاتي تضجّ بهن القائمة. فمن هن هؤلاء النساء اللواتي يجب إلقاء الضوء عليهن؟ 
 
شيريل ساندبرغ Sheryl Sandberg: تبلغ ثروتها 1.05 مليار دولار، وهي في الـ44 من العمر. إنضمت الى شركة "غوغل" في العام 2001 لتشغل منصب نائب الرئيس لقسم المبيعات والعمليات العالمية عبر الإنترنت. وفي العام 2008 تم الإعلان عن توظيف شيريل في شركة "فيسبوك" كمسؤولة لإدارة العمليات. وبعد تحقيق نجاحات متميزة في عملها لصالح الموقع إستحقت شيريل ساندبرغ الحصول على العضوية الثامنة في مجلس إدارة "فيسبوك" لتصبح بهذا أيضا أول امرأة في مجلس إدارة الشركة. تزوجت ساندبرغ مرتين ولها من زوجها الثاني ولدان.
 
فولورونجو ألاكيجا Folorunsho Alakija: تبلغ ثروتها 2.5 مليار دولار وهي في الـ63 من العمر. متزوجة ولديها أربعة اولاد. أول ميليارديرية نيجيرية، وقد بنت ثروتها بعملها في قطاع الموضة والنفط. حياتها المهنية بدأت في السبعينيات كسكرتيرة في مصرف نيجيري، قبل أن تستقيل وتنطلق في دراسة تصميم الأزياء في بريطانيا. بعد عودتها الى بلدها نيجيريا، أسست ماركة أزياء توجهت فيها الى المرأة الراقية في بلدها، ثم دخلت قطاع النفط من بابه الكبير إذ أسست شركة Famfa Oil التي تنتج أكثر من 200 ألف برميل بترول يومياً. 
 
دنيز كواتس Denise Coates: تبلغ ثروتها 1.6 مليار دولار وهي في الـ46 من العمر. بعد إنتهاء كواتس من المدرسة، تدربت كمحاسبة وتولت إدارة بعض المحلات، ثم قامت بعملية بيعها. إكتشفت فورة في ألعاب المراهنات على الإنترنت فأطلقت موقعا إلكترونيا في المجال نفسه عرف شهرة واسعة، وهي اليوم تحتفظ بـ50.3% من حصته، ولم تكتف كواتس بهذا الحد، بل وسعّت أيضاً نشاطاتها وامتلكت النادي الإنكليزي ستوك سيتي.
 
Liu Xiaomeng: تبلغ ثروتها 1 مليار دولار وهي في الـ59 من العمر. هي من المستثمرين الكبار وتملك حصة مهمة في أكبر متجر للتجزئة في الصين Suning Commerce Group. وقد دخلت القائمة بعد أن ارتفع أكثر من الثلث سعر أسهم الشركة هذا العام. 
 
Wang Laichun: تبلغ ثروتها 1.05 مليار دولار وهي في الـ46 من العمر. تترأس مصنع الإلكترونيات Luxshare Precision Industry في الصين. وقد دخلت عالم الأعمال بعد أن عملت سابقاً مع المليونير التايواني Terry Gou. شقيق Wang هو نائب رئيس الشركة، وقد دخلا معاً هذا العام القائمة بعد أن حققت الشركة زيادة 80% في سعر أسهمها في العام الماضي. 
 
ومن القادمات الجديدات الى اللائحة اللاتي جاءت ثرواتهن بالوراثة ساندرا ميرا أورتيغا Sandra Mera Ortega إبنة المليارديرية الراحلة روزاليا ميرا التي أسست مع زوجها الذي يحتل اليوم المرتبة الثالثة في القائمة العلامة التجارية العملاقة Inditex التي تضّم ماركات عديدة. 
 
أما أصغر ملياردير لهذا العام فكان من نصيب بيرينا كي Perenna Kei التي تبلغ من العمر 24 عاماً فقط، وهي إبنة المؤسس والمدير التنفيذي لشركة العقارات الصينية العملاقة Logan Properties.