بريتني سبيرز تفضل مهن التعليم

كشفت نجمة البوب الأميركية بريتني سبيرز، أنها كانت ستختار مهنة التدريس لو لم تكن مشهورة.

وقالت سبيرز إنها لو لم تحقق النجومية التي وصلت إليها حالياً، كانت ستختار أن تكون "معلمة".

وأوضحت: كنت سأصبح معلمة على الأرجح، فأنا أحب الأطفال وحتى في ما أفعله الآن فإن الجزء المفضل في يومي هو لقاء المعجبين بي قبل أي عرض وخصوصاً الصغار منهم.

وأضافت "كنت سأتخصص في القراءة والتاريخ"، مشيرة إلى ان الفترة التاريخية المفضلة بالنسبة إليها هي عشرينيات القرن الماضي.

وشددت على الأولوية بالنسبة إليها هي لابنيها سون بريستون وجايدن مضيفة "أنا قوية جداً في طريقة تربية ابني".

وسئلت إن كانت ستوافق على دخول أحد ابنيها المجال الفني، فلم تمانع الأمر لكنها قالت إنها ستراقبه دائماً "وسأكون حمائية جداً".