البروفيسورة السعودية ناجية زنبقي: اكتشافات علمية لخدمة البشرية

البروفيسورة ناجي

البروفيسورة ناجي

تكريمها في كوريا.

تكريمها في كوريا.

 تكريمها في جنيف.

تكريمها في جنيف.

 تكريمها في الكويت

تكريمها في الكويت

هي – شروق هشام 
 
عندما نرغب في استعراض نموذج مشرف لنجاح المرأة السعودية في المجال العلمي، لا بد أن نذكر إسم البروفيسورة ناجية عبدالخالق أحمد زنبقي، الخبيرة العالمية المرموقة والتي أصبحت من أكثر الأسماء رسوخاً في ذاكرة المجتمع العلمي السعودي والعالمي، نتيجة مسيرتها المتواصلة الذاخرة بالنجاح والاكتشافات وبراءات الاختراع الطبية والعلمية والتي خدمت البشرية ككل.
 
الشهادات العلمية
بدأت مسيرتها العلمية بحصولها على درجة البكالوريوس من قسم علوم الأحياء، كلية العلوم، جامعة الملك عبدالعزيز، جدة، المملكة العربية السعودية، ثم نالت من نفس القسم درجة الماجستير بتقدير امتياز حول "تعريف ووضع تصنيفي لديدان التريماتودا من أسماك البحر الأحمر"، ولم يتوقف طموحها عند هذا الحد بل حصلت على درجة الدكتوراة من قسم علوم الأحياء، كلية العلوم، جامعة أبرستوث في بريطانيا، ويلز، بريطانيا.
 
مناصبها
تقلدت البروفيسورة ناجية العديد من المناصب التي أكسبتها ثقة العديد من الشباب والشابات والمجتمع ككل، وتشغل حالياً منصب أستاذ علم الطفيليات في شعبة علم الحيوان بقسم علوم الأحياء في جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، والمشرفة العامة على مركز الموهوبات بشطر الطالبات في جامعة الملك عبدالعزيز، ونائبة مدير مركز التقنيات متناهية الصغر "النانو" في جامعة الملك عبدالعزيز، ورئيسة شعبة علم الحيوان بقسم علوم الأحياء.
 
دلالات التفوق
صُنفت البروفيسورة ناجية الزنبقي عالمياً من أفضل عشرة باحثين على مستوى العالم، حيث قدمت أعمالا متميزة على المستوى العالمي، ولها العديد من الاكتشافات التي حصلت بموجبها على ميداليات محلية وعالمية تناولت ابتكارات طبية وعلمية، وهناك الكثير من الدلالات المبرهنة على تفوقها في مجالها، ومنها:
 
-حصلت البروفيسورة ناجية على براءة اختراع من اكتشاف طبي جديد فاجأ اليابانيين خلال مؤتمر علوم الحياة والهندسة الإحيائية الذي أقيم في مدينة طوكيو باليابان، والذي لخص في طريقة إيجاد مستخلص نباتي سعودي فعال للقضاء على القواقع الناقلة لمرض البلهارسيا، وعلى غيرها من القواقع ذات الأهمية الطبية. 
 
-حصلت على شهادة الدبلوم والميدالية الفضية في معرض جنيف الدولي للاختراعات عن إختراعها باستخدام مستخلص سيو لو كمنتج طبيعي لعلاج "التوكسوبلازما" الذي يعرف بداء القطط أو داء المقوسات، بمشاركتها في هذا الإختراع مع الأستاذة نهى طلال زيلعي المحاضر بقسم علوم الأحياء بكلية العلوم. 
 
- حققت جائزة عالمية تمثلت في شهادة تقدير وميدالية ذهبية خلال مشاركتها في المعرض العالمي للسيدات kwie  الذي أقيم في العاصمة الكورية سيئول، وذلك عن اختراعيين قدمتهما مع الأستاذة نهى زيلعي، الأول منهما عبارة عن إبرة "تشخيص الملاريا" والآخر "اكتشاف مصدر طبيعي لعلاج التوكسوبلازما".
 
-تم اختيارها من قبل مؤسسة علمية تتخذ من ألمانيا مقرا لها لتحويل إحدى رسائلها العلمية إلى كتاب ينشر على مستوى العالم للاستفادة من نتائجها العلمية ضمن ثلاثة آلاف رسالة حول العالم، وبعد ذلك اختيارها كمحرر مشارك في مجلة عالمية متخصصة في الولايات المتحدة الأميركية وتحكيمها لأبحاث عالمية في تلك المجلة.
 
-نالت الجائزة الكبرى في معرض ابتكار 2013 الذي أقيم في جدة وشهد منافسة قوية وحضورا كبيرا من المخترعين والمخترعات السعوديين وغيرهم من الجنسيات العربية وغير العربية، من خلال ابتكارها لمادة فعالة من نبات سعودي تقضي على جميع أنواع "قواقع البلهارسيا".