فيرجينيا روميتي... ملكة التكنولوجيا

فيرجينيا روميتي

فيرجينيا روميتي

فيرجينيا روميتي

فيرجينيا روميتي

فيرجينيا روميتي

فيرجينيا روميتي

بعد عقود من احتكار الرجال لعالم صناعة تكنولوجيا المعلومات والحاسبات الآلية، يمكن الفخر أن المرأة أخذت مكانتها على يد فيرجينيا روميتي الرئيس التنفيذي لشركة IBM أول امرأة تتبوأ أعلى مناصب عملاقة صناعة التكنولوجيا الأميركية.
 
فيرجينيا روميتي Virginia Marie Rometty التي تولت سابقا رئاسة قسم  المبيعات والتسويق، تبلغ من العمر 54 عاماً، فهي من مواليد عام 1957 عملت أولا في معهد General Motors، ثم انضمت إلى شركة IBM عام 1981 كمهندسة نظم بعد حصولها على بكالوريوس علوم حاسبات وهندسة كهربائية مع مرتبة الشرف من جامعة نورث ويسترن، قصة نجاحها بدأت من فرع الشركة في مصر حيث عملت روميتي كنائب رئيس قطاع خدمات الأعمال العالمية بشركة IBM وخلال قيامها بهذا الدور قادت بنجاح عملية تكامل شركة برايس ووتر هاوس كوبرز الاستشارية، وهي تعد أكبر عملية استحواذ في تاريخ الخدمات المهنية، وكونت فريق عالمي من أكثر من مئة ألف مستشار أعمال وخبير.
 
عادت بعدها للفرع الرئيس لتتولى مسئولية العائدات والأرباح و خدمة العملاء في 170 سوق تعمل بها الشركة، كما أشرفت على تقييم نتائج مبيعات IBM في العالم والتي فاقت 99 مليار دولار عام 2010، كما تولت روميتي وضع الاستراتيجية العالمية للشركة ووظائف التسويق والاتصال وشغلت منصب نائب الرئيس والمدير التنفيذي  لعمليات البيع والتسويق والاستراتيجية حتى تعيينها رئاسة الشركة في الأول من يناير عام 2012، وتم اختيارها واحدة من أكثر عشر شخصيات نفوذا في عالم التكنولوجيا والأعمال عامي 2011 و 2012، لتدخل في عام 2013 قائمة أكثر الشخصيات تأثيرا في العالم.