باريس تحتضن زفاف كيم كارداشيان في سبتمبر المقبل

أكدت تقارير صحافية أن المغني الأميركي كاني ويست، تقدم رسميا بطلب يد والدة طفلته كيم كارداشيان للزواج. وقد وافقت كيم وبدأت الاستعدادات مباشرة لحفل زفاف تقرر أن يقام في باريس خلال شهر سبتمبر المقبل. وأوردت صحيفة "صن" البريطانية أنه بعد أيام معدودة من ولادة طفلتهما الأولى "نورث ويست"، طلب كاني من كارداشيان الزواج. وأضافت الصحيفة ان كارداشيان قبلت الزواج، وهما يعدان الآن لحفل زفاف يقام في باريس بسبتمبر 2013. ولفتت الصحيفة إلى أن ويست لم يقدم خاتم الخطوبة بعد، لكنه أنفق حوالي 773 ألف دولار على خاتم مميز قدمه إليها بعد إنجاب صغيرتهما، مشيرة إلى أن ويست لم يدخر أي مبلغ لضمان راحة كارداشيان في المستشفى، وقد استؤجرت 3 أجنحة طوال 4 أيام إيجار كل منها حوالي 4 آلاف دولار بالليلة الواحدة. تجدر الإشارة إلى أن هذه التقارير من شأنها أن تسكت الألسنة التي تناولت مؤخرا قصة خيانة كاني ويست لكيم كارداشيان. وهي القصة التي قالوا إنها أدخلت كيم في حالة توتر شديد ما عجل بولادتها قبل موعدها المقرر بشهر تقريبا.