الملكة رانيا تشارك في أسبوع أبو ظبي للاستدامة

الملكة رانيا خلال مشاركتها في الجلسة الافتتاحية لاسبوع ابوظبي للاستدامة

الملكة رانيا خلال مشاركتها في الجلسة الافتتاحية لاسبوع ابوظبي للاستدامة

الملكة رانيا خلال مشاركتها في الجلسة الافتتاحية لاسبوع ابوظبي للاستدامة

الملكة رانيا خلال مشاركتها في الجلسة الافتتاحية لاسبوع ابوظبي للاستدامة

الملكة رانيا خلال مشاركتها في الجلسة الافتتاحية لاسبوع ابوظبي للاستدامة

الملكة رانيا خلال مشاركتها في الجلسة الافتتاحية لاسبوع ابوظبي للاستدامة

  شاركت الملكة رانيا العبد الله اليوم في أبو ظبي بالجلسة الافتتاحية لفعاليات أسبوع أبو ظبي للاستدامة 2013 الذي تستضيفه شركة "مصدر" في مركز أبو ظبي الوطني للمعارض بمشاركة نحو 150دولة حول العالم. وأكدت على أن أي تطور تنموي سيكون بطيئا وغير منتظم في ظل غياب الحلول المستدامة وطويلة الأمد لحاجاتنا من الطاقة ليس في دول المنطقة فقط ولكن في جميع أنحاء العالم. وبحضور الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة الذي افتتح فعاليات الأسبوع، قالت الملة رانيا: "من خلال مصادر الطاقة الجديدة نستطيع إحداث ثورة في الطاقة الشمسية، وتحقيق قفزة في المجالات العلمية والهندسية والصناعية، وإنشاء الصناعات وفرص العمل الصديقة للبيئة، وخلق أسواق جديدة لأصحاب المشاريع الطموحين". وأشارت إلى وجود نحو 1,4 مليار شخص، ما يعادل 1 من بين كل خمسة أشخاص في العالم، غير موصولين بشبكات كهربائية، ومليار آخر لا تصلهم الكهرباء بشكل منتظم. وقالت إن "الأطفال هم أكثر من يشعر بالآثار المعيقة لنقص الطاقة، ومن المؤسف أن يدفع أطفالنا هذا الثمن الأغلى في حين لم تكن لهم أي يد في التسبب بالتغير المناخي وأزمة نقص الطاقة".