المدينة تحتضن انطلاق ملتقى بناء المرأة في المؤسسات الخيرية

المدينة عاصمة الثقافة الاسلامية

المدينة عاصمة الثقافة الاسلامية

خيمة العقيق

خيمة العقيق

الرياض – شروق هشام يشهد المجتمع السعودي عاما بعد عام، تأسيس جمعيات خيرية يكون خلف إنشائها فاضلات أو ورثة فاضلات، وكثيرا ما يكون وراء تكوينها والقيام عليها وإنجاحها سيدات كان لهن دوراً بارزاً في مؤسسات العمل التطوعي والجمعيات الخيرية. من هنا كانت الحاجة ماسة لتنظيم عمل هذه الجمعيات الخيرية لإصدار آلية واضحة لخلق تعاون مشترك بينها في مجال المسؤولية الاجتماعية ليسهم بفاعلية في خلق برامج هادفة لتحقيق التنمية المستدامة، بانطلاق الملتقى الثقافي "بناء المرأة في المؤسسات الخيرية". ينطلق الملتقى الثقافي "بناء المرأة في المؤسسات الخيرية" تحت شعار "تعليم - تدريب - تثقيف" مساء الثلثاء، تحت إشراف المركز الخيري لتعليم القرآن وعلومه، وسيكون من ضمن فعاليات المدينة المنورة عاصمة الثقافة الإسلامية 2013م، حيث تقام الفعالية في خيمة العقيق بجوار الميريديان، بتنظيم من معهد الإتقان العلمي بالمدينة المنورة. ويهدف الملتقى إلى لم شمل المؤسسات الخيرية للتعاون والتنسيق المستمر بينها، وتعريف المجتمع بأنشطة المؤسسات للاستفادة منها ودعمها، واستغلال المناسبة لنشر مفهوم العمل الخيري وإبراز دور الجمعيات في نشر الوعي بالمجتمع، وتطوير الأداء الخيري عبر الخروج بتوصيات مثمرة نهاية الملتقى وتشجيع العمل الخيري المنظم وتكريم العاملين بخدمة مجتمع المدينة النسوي. وأوضحت مشرفة المعهد الأستاذة لينا السيف، أن برنامج الملتقى والذي يقام برعاية مؤسسة السبيعي الخيرية يتناول تعليم المرأة وتوعيتها وتأهيلها دينياً وصحياً وتربوياً لأهمية دورها في المجتمع من خلال رؤية تعزز العمل الخيري المنظم والمتكامل، ضمن رسالة الارتقاء بالعمل الخيري لحد التكامل ليعم نفعه المجتمع النسوي بهدف التعريف بجهود المؤسسات ليصل إليها المستفيدون والداعمون والطاقات الراغبة بالمشاركة.