الفكاهة تستهوي المغاربة في رمضان

الفكاهة تستهوي المغاربة في رمضان

الفكاهة تستهوي المغاربة في رمضان

الفكاهة تستهوي المغاربة في رمضان

الفكاهة تستهوي المغاربة في رمضان

الفكاهة تستهوي المغاربة في رمضان

الفكاهة تستهوي المغاربة في رمضان

ركزت القناة المغربية الثانية 2M -وهي القناة الأكثر متابعة في المغرب- في برمجتها الرمضانية على الفكاهة من خلال مجموعة من الأعمال الكوميدية المحلية، وذلك لتلبية ذوق الجمهور المغربي الذي يفضل قضاء سهراته الرمضانية بمشاهدة التلفزيون واللمة العائلية على مائدة الشاى الأخضر والحلويات التقليدية.
ومن أهم البرامج نجد الموسم الثالث لسلسلة "كلنا جيران" التي يخرجها إدريس الروخ، وتشارك فيها مجموعة من الممثلين المغاربة المعروفين مثل: محمد مجد، محمد بسطاوي، منى فتو، عبد الله شيشا، سعيد باي، وغيرهم وهي السلسلة التي تحظى بنسبة مشاهدة عالية بالنظر إلى ماتعالجه من قضايا ومسائل تطرح على أرض الواقع في المغرب. حيث تتحدث أحداث هذه السلسلة عن عودة شابين إلى أرض الوطن بعد سنوات طويلة من الغربة  ليجدا نفسيهما في "بيئة" جديدة عن تلك التي كانا يعيشا فيها مجبرين على التعايش مع جيران وفق أسلوب ونمط عيش محدد، وهكذا تدور الأحداث بين سكان العمارة في قالب كوميدي.
 كما أن القناة تقدم آيضا سلسلة أخرى كوميدية لكن يغلب عليها الطابع الرومانسي، وتحمل عنوانعقبى ليك، وتحكي سيرة "الوزهرة" التي تريد العثور على رفيق الحياة لتعيش حياة سعيدة إلا أنها تجد نوعا من الصعوبة في تحقيق ذلك كون ما تبحث عنه بعيد نوعا ما عن الحقيقة،و يشارك في هذه السلسلة مجموعة من الفنانين المغاربة بينهم سناء عكرود، أمل الأطرش، دنيا بوطازوت، طارق البخاري.

ومن البرامج الكوميدية الأخرى والتي تصنف ضمن الكاميرا الخفية، يلتقي جمهور القناة الثانية مع جار ومجرور، وهي سلسلة ترفيهية وقع في حيلها ومواقفها المضحكة مجموعة من نجوم الفن والرياضة. كما تورط سلسلة تاكسي 36 ركاب سيارة أجرة صغيرة في مقالب مثيرة ومسلية.