الفارسة مريم بنت محمد بن راشد آل مكتوم

الفارسة مريم بنت محمد بن راشد آل مكتوم

الفارسة مريم بنت محمد بن راشد آل مكتوم

الفارسة مريم بنت محمد بن راشد آل مكتوم

الفارسة مريم بنت محمد بن راشد آل مكتوم

الفارسة مريم بنت محمد بن راشد آل مكتوم

الفارسة مريم بنت محمد بن راشد آل مكتوم

صورة أخرى تجمعها بوالدها

صورة أخرى تجمعها بوالدها

في طفولتها

في طفولتها

في كرنفال الفروسية مع والدها

في كرنفال الفروسية مع والدها

الفارسة مريم بنت محمد بن راشد آل مكتوم

الفارسة مريم بنت محمد بن راشد آل مكتوم

زينة عبد الجليل تتمتع الشيخة مريم بنت محمد بن راشد آل مكتوم بشعبية كبيرة في الوسط الإماراتي، خصوصا لتفاعلها الكبير في وسائل التواصل الاجتماعية مثل الانستاغرام، حيث تحوي صفحتها على أكثر من 66 ألف متابع. الشيخة مريم تعد من أهم الفارسات، وقد ورثت هذه الهواية عن أبيها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وشقيقها الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الملقب بفزاع. ومؤخرا حضرت مع والدها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم فعاليات كرنفال الشيخة مريم بنت محمد بن راشد آل مكتوم لسباقات الفروسية، الذي أقيم بمدينة دبي الدولية للقدرة في سيح السلم وسط متابعة جماهيرية كبيرة ومشاركة واسعة من نخبة فرسان الإمارات. وصرحت الشيخة لوسائل الإعلام حول هذا الكرنفال، قائلة "منذ الطفولة وكوني أنحدر من عائلة تعشق الفروسية بشتى أنواع رياضاتها، ومن خلال متابعتي لهذه المنافسات خارج الدولة، راودتني منذ تلك الحقبة فكرة إقامة مثل هذا النوع من المنافسات على أرض الدولة، لتحظى الفكرة بدعم وتوجيهات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وتشجيع ودعم الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، فكانت انطلاقة النسخة الأولى للمهرجان". من ناحية أخرى تحرص الشيخة بين حين وآخر على كتابة أبيات شعرية في مديح والدها، أو في أخيها فزاع. شاهدوا معنا صور مختلفة للشيخة محمد بن راشد آل مكتوم، وفي مختلف المناسبات.