الغذاء السليم علاج طبيعي لمرض الإيدز

ذكرت منظمة الأمم المتحدة لمكافحة الجوع WFP، أن على المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية الإيدز تناول أطعمة مغذية، وأن التغذية السليمة مع العلاج الطبي هما الوسيلة الوحيدة للتعافي ومواصلة الحياة.

ويدعم برنامج الأغذية العالمي حوالي 2.5 مليون شخص ف من خلال برامجه الخاصة بمساعدة المصابين بفيروس نقص المناعة، ووفقاً للتقرير الذي أصدره مؤخراً برنامج الأمم المتحدة المشترك المعنى بفيروس نقص المناعة البشرية الإيدز، فإن هناك نحو 34 مليون شخص حول العالم مصابين بفيروس نقص المناعة البشرية، والعديد من هؤلاء الأشخاص يعانون الجوع مما يمنعهم من أن ينعموا بحياة منتجة يمكن أن يعيشوها إذا تلقوا علاجهم.

وأضافت المنظمة أن المساعدات الغذائية التي يقدمها البرنامج تعمل على الحفاظ على صحة المصابين بالإيدز الذين يعانون انعدام الأمن الغذائي مدة أطول وتحسن من كفاءة العلاج الذي يتلقونه.